الحكومة اليمنية تطالب المبعوث الأممي بـ“موقف واضح“ تجاه ممارسات الحوثي بالحديدة

192

 

 

صحيفة ((عدن الخبر)) وكالات

 

 

طالبت الحكومة اليمنية المبعوث الخاص لأمين عام الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، وفريق لجنة المراقبة وإعادة الانتشار الأممي في مدينة الحديدة شمال غرب البلاد، باتخاذ ”موقف واضح وصريح“، تجاه اعتداءات وانتهاكات ميليشيات الحوثي، وعدم انصياعها لتنفيذ اتفاق السويد.

جاء ذلك عقب استهداف ميليشيات الحوثي، ظهر الخميس، مطاحن البحر الأحمر في مدينة الحديدة، التي تحوي آلاف الأطنان من المواد الغذائية المقدمة من قبل برنامج الأغذية العالمي.

وقال وزير الإعلام اليمني معمر الارياني، عبر سلسلة تغريدات على حسابه الشخصي بموقع (تويتر): ”ندعو المبعوث الدولي لليمن مارتن غريفيث ورئيس لجنة إعادة الانتشار وفريق الرقابة الأممي، لتحمل مسؤولياتهم واتخاذ موقف واضح من هذه الاعتداءات وخروقات المليشيات الحوثية المتواصلة لوقف إطلاق النار، والتي تمثل تهديدًا للتهدئة واتفاق استوكهولم، بخصوص الأوضاع في مدينة ومحافظة الحديدة“.

 

وأضاف الأرياني: ”ندين ونستنكر بشدة استهداف ميليشيات الحوثي المدعومة من ايران، لمطاحن البحر الاحمر الواقعة ضمن المناطق المحررة في مدينة الحديدة، وتضم آلاف الاطنان من المواد الغذائية التابعة لبرنامج الأغذية العالمي، منها 51 الف طن من مادة القمح تم معالجتها مؤخرا وتجهيزها للتوزيع على المحتاجين“.

‏وأشار الارياني إلى أن ”هذا التصعيد الميداني الذي يأتي في ظل نشر نقاط المراقبة المشتركة في مدينة الحديدة، وبعد أيام من اجتماع لجنة التنسيق المشتركة على ظهر السفينة الأممية، يؤكد تنصل المليشيا الحوثية من كل التزاماتها وتعهداتها واصرارها على المضي في خرق وقف اطلاق النار وتقويض جهود تنفيذ ‎اتفاق السويد“.

 

المصدر: ارم نيوز

قد يعجبك ايضا