د. ســلوى بريـــك تكـتب.. *«للســجين رســـالة»*

119

 

 

 

صحيفة ((عدن الخبر)) كتابات حرة

 

 

من خلال نزولي لسحن المنصورة والبحت الجنائي شاب شعر راسي ولكني لن اكون جاحده قبل ما اطرح موضوعي كل الشكر والتقدير والامتنان للجهود الطيبة والمبذولة هناك وعلي راسهم جهود الاخ مدير مكافحه المخدرات فضل عبدالله الذي ساعدني بالمسح الميداني لمدانين المخدرات ونزل معي شخصيا لتسهيل مهمتي بالاستبيان ومن معه من العساكر والعسكريات كلمة لله ولحق كانو بمنتهي الادب والرقي والتعامل وكذلك سجن المنصورة لكن من خلال جلوسي انا وجها لوجهه رأيت معاناة ووجع والم وقهر من هولاء الشباب الذي وقعو تحت تاثير المخدر فهم في نظري جاني ومجني عليه هم ضحايا وجناه ولكن من خلف القضبان الحديديه واسوار وبوابات السجن رسالة انقلها عبر الصحف وكل المواقع هناك سجناء وسجينات حالهم توقف سنوات بسبب تعطيل القضاء والمحاكم والنيابات فالعبت والقوى العابثه الذي توقف العمل ينعكس على هولاء حيت لا يتم الفصل بقضاياهم ان كانو مدنبين ياخدو العقاب المناسب وان كانو ابرياء يطلق سراحهم ويرد الاعتبار الانساني لهم ……

لقد صادفت بسجن المنصوره حالات انتحار لتاخر النيابه بالفصل بقضاياهم ناهيك عن قضاه ومحققين يطالبون بمائات الالاف لفصل بالقضايا هذه الرسالة ليست مني بل من السجناء خلف القضبان انقلها لكم ..

الفساد بالقضاء والنيابات زاد والنهب السرقه والبيع والشراء بمصير الناس ولكني اقول ان لم نعدل بدار الدنيا سوف يعدل الله بالاخرة وكل من سجن مظلوم ظلما وجزافا سينصف الله فيه ولابد لحق ان يطهر ومن داهمو بيوت الناس ظلما واخفوا الشباب بسجون تحت الارض وبجزر ظنو ان لن يراهم احد اقول لهم من اعتقل وداهم دون وجه حق وعذبتم حتى الموت والجنون سينصف الله بكم والايام دول ..

د. ســلوى بريـــك

 

 

قد يعجبك ايضا