ابناء شبوة يدعون لوقف الابتزاز والاستفزازات التي تطال المستثمر عبدالقادر السليماني وأرضه في عدن

130

 

 

صحيفة ((عدن الخبر)) خاص

عدن …خاص .

 

 

خرج لقاء لعدد من أبناء محافظة شبوة المقيمين في العاصمة عدن وذلك بعد قيام عصابة منظمة ومعها بعض المحسوبين الأمن لقيامهم لأعمال الابتزاز والاستفزازات المتواصلة على أرض المستثمر عبدالقادر السليماني .

وأوضح اللقاء الذي عقد ليومي امس الثلاثاء واليوم الأربعاء الموافق ٨ يناير ٢٠٢٠م عن استياء ورفض الحاضرين لأبناء محافظة شبوة المقيمين في العاصمة عدن لهذه الأعمال البلطجة والابتزاز والاستفزازات التي تطال على ارض المستثمر عبدالقادر السليماني داعيين بذلك قوات التحالف العربي وقيادة المجلس الانتقالي الجنوبي لاتخاذ موقف صريح إزاء تصرف هذه العصابات ومن معهم المحسوبين على الأمن كما جاء في البلاغ الصحفي الصادر في جاء نصه :–

بسم الله الرحمن الرحيم.
بلاغ صحفي

كخطوة أولى تليها خطوات تصعيدية اخرى ، حضر اليوم الثلاثاء الموافق 7/1/2020م مجاميع من ابناء شبوة الشرفاء الى مقر عمل وأرض المستثمر عبدالقادر عمر السليماني ، وقد اعربوا عن استيائهم ورفضهم لكل هذه الاعمال البلطجية التي تطال ابناء شبوة بصورةً خاصة في حقوقهم من قبل عصابة منظمة متواطئ معها بعض المحسوبين على الأمن ، منوهين على ان الأمر فاق المعقول وتعدى حدود الصبر اما ويكون هنالك موقف صريح وحازم من قبل الأخوة في قوات التحالف العربي في عدن والأخوة في المجلس الانتقالي الجنوبي للتصرف ازاء هذه العصابات المتلبسة بلباس الدولة ومن عاونها للبطش ونهب وسلب حقوقنا نحن ابناء شبوة والا سيكون لنا حق الرد بما يكفله لنا شرع الاسلام فمن قُتل على عرضه وماله وارضه شهيداً ولا نزكي احداً عند الله .

ومن هذا اللقاء نحن ابناء شبوة نطلعكم بالآتي :

– نناشد الشرفاء والعقلاء في المجلس الانتقالي الجنوبي و قوات التحالف العربي في عدن ، بالوقفة الجادة والحازمة لوقف كافة صور التشوية والابتزاز والاعتداء على حقوقنا .
– تشكيل لجنة عاجلة نزيهة رسمية للاطلاع على ما طالنا من أضرار وانصافنا في طور النظام والقانون .
– محاسبة كل محرض أو متسبب بالأعمال البلطجية وتسليمه للعدالة والقانون يأخذ مجراه .

وبهذا نحملكم مسؤولية مانتعرض له من ابتزاز واستفزاز كوننا قد رفعنا لكم مظلوميتنا سابقاً ونرفعها لكم حاضراً فكلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته ، فأكثر من ذلك وإن دل انما يدل على إن لغة القوة هي اللغة الفعالة فـ سكوتنا وصبرنا على افعالهم البلطجية بأعتقادهم انها ضعف وهوان وانما هي صبر الحليم وصبر اصحاب حق وإن ارغمنا للانجرار للقوة فلا لائمة تصيبنا فقد تحملنا بما فية الكفاية .

هذا والله ولي التوفيق

صادر عن لقاء ابناء شبوة – عدن
يوم الثلاثاء الموافق 7/1/2020م

 

 

قد يعجبك ايضا