عـبداللـه امعــود يكتب.. *لافرق بين عقلية مفسبك العزبة وبين مايسمى بقادة التفويض الشعبي*

113

 

 

صحيفة ((عدن الخبر)) كتابات حرة

 

 

لافرغ بين عقلية مفسبك العزبة وبين مايسمى بقادة التفويض الشعبي

أغبياء الجنوب لايمتلكون أبسط المؤهلات ليصبحوا قادة يقودون سفينة وطن.

على سبيل المثال
رأيت الكثير ممن هم يتغنون بسم الجنوب واستعادة دولته اصحاب التفويض الشعبي يكبرون ويهللون وتغمرهم الفرحة والبهجة والسرور بالتقدم الحوثي صوب الجوف ومأرب..

ويسخرون من تضحيات الجيش الوطني وأبناء القبائل المتصدين للمد الحوثي الذي سخر وكرس كل إمكانياتة للهجوم على الجبهات الواقعة على خط التماس بين المناطق المحاذية له كجبهة نهم ومفرق الجوف..

الا يدرك هؤلاء الاغبياء مامعنى سقوط الجوف مأرب الا يدرك هؤلاء الاغبياء أمرين اثنين فقط..

الأمر الأمر الأول اذا سقطت هذي المحافظتين ماذا سيكون مصير جيوشها وإلى اي المناطق سينسحبون ويتموضعون فيها وتكون مواقع تمركزهم.

من الطبيعي أن الانسحاب سيكون إلى الخلف يعني الى شبوه وحضرموت..

الأمر الثاني اذا سيطر الحوثي على هاتان المحافظتان التي يعتبران خط الدفاع الناري الأول على الجنوب.

اذا سقطت مأرب الجوف لن يتوقف الحوثي هناك بل سيتوجه صوب المناطق الجنوبية بحجة تحرير الجنوب من الاحتلال الإماراتي السعودية كما يزعم ولن يكلفة ذلك كثيرا لأنه لايهمة من يحيا ومن يموت الحجر من الأرض والدم من رأس الزنبيل القبيلي..

الا يدرك هؤلاء الاغبياء انهم بمنطقهم هذا سيحولون المحافظات الجنوبية إلى ساحات حرب كبرى ساحات محارق لاتبقي ولاتذر وسيدفع ثمنها أبناء المحافظات الجنوبية الشرقية وبقية المحافظات الجنوبية سيحترق فيها الأخضر واليابس لن تبقي شجرا ولا حجرا الا واحرقتهما..

لم أكن اتوقع ان علقيات قادة اصحاب التفويض الشعبي نفس علقية مفسبك العزبة.

تفاجئت بأمانيهم سقوط الجوف ومأرب انصدمت للفرح الذي ابدوه مهليلن لسقوط المحافظتان التان يعتبران بوابة الجنوب والسد الدفاعي المنيع للجنوب.

كنت اتوقع ان يظهروا بعقلية السياسي والعسكري الواعي والفاهم للتعامل مع اي معطيات على الساحة السياسية والعسكرية كنت اتوقع انهم سيعلنون عن مساندتهم لهذي الجبهات بالرجال والعتاد لأجل يحافظوا على هذي المناطق التي تعتبر بوابة الجنوب من السقوط لأجل لايتم نقل الصراع إلى المحافظات الجنوبية ولأجل يجنبوها الدمار وأن لا تصبح ساحات حرب ومحارق لها ولابنائها.

لكن للاسف اثبتوا انهم لا يستحقون حتى إدارة شؤون كشك لبيع التمبل..

/عبدالله امعود

 

 

 

قد يعجبك ايضا