*رئيس الوزراء يجتمع بنقابة المعلمين الجنوبيين لحل عدد من قضايا المعلمين*

887

 

 

صحيفة ((عدن الخبر)) خاص

عدن – حسين الجعدني

 

 

 

اجتمع الدكتور معين عبدالملك مع قيادة نقابة المعلمين والتربويين الجنوبيين و بوجود مسؤولي وزارة التربية والتعليم وذلك بقصر المعاشيق بعدن .

وتم نقاش مستفيض حول قضايا المعلمين ومعناتهم والوضع المزري للمعلم وحياته المعيشيه التي اصبحت صعبة جداً بسبب رواتبهم الضئيلة والتي لا توفر المستلزمات الاساسية للحياة المعيشية واهم القضايا التي تناولوها هي النقاط الست من المطالب وهي :
١/ المطالبه بهيكل اجور جديد يتناسب مع وضعنا المعيشي الحالي ،،ويتلائم مع الاحتياجات الضروريه لأسره المعلم التربوي.
٢/وضع حل نهائي وحاسم لموظفي ٢٠١١م و وتسكينهم في كشف الراتب بشكل قانوني مستوفياً كل الالتزامات والاجراءات .
٣/ الإفراج عن كل مايخص المعلمين من علاوات سنوية وتسويات الدرجات الوظيفية .
٤/حسم قضية المعلمين المحالين للتقاعد وصرف المستحقات المالية المتراكمة لدى الحكومة دفعة واحدة.
٥/منح المعلمين مايستحقوه من العيش الكريم كالتأمين الصحي أسوة بالقطاعات الاخرى ذات الدخل المرتفع .
٦) تسوية اوضاع المعلمين الجنوبيين المنقوليين من المناطق التي يسيطر عليها الانقلابيين وتثبيتهم في محافظاتهم ،، والعمل على تثبيت المعلمين المتعاقدين مع المنظمات بوظائف رسمية .

وعبر رئيس الوزراء عن تضامنه مع المعلم وقضيته العادلة وان هناك توجيهات من رئيس الجمهورية بحل قضية المعلمين وبعد مارثون من النقاش توصلوا لحل عدد من القضايا المعلمين كمرحله اولى وتشكيل لجان تنفيذيه لعدد من القضايا بحلها فورا دون تأخير او مماطلة .

من جهه اخرى عبرت اللجنه المفوضة من نقابة المعلمين الجنوبيين عن تمسكها بكل قضايا المعلمين وانها لن تتخذ اي قرار بخصوص الاضراب الا بعد الاجتماع بجميع قيادات النقابة واتخاذ قرار جماعي لكون ان المصداقية والثقة انعدمت بسبب الاتفاقيات السابقة والتي لم تنفذها الحكومة .

و اوضحت قيادات النقابة عن دور المعلمين في متابعة الحقوق وقالوا ان
مراحل نضال نقابة المعلمين والتربويين الجنوبيين وسعيها وإصرارها على انتزاع حقوق المعلمين منذ ٢٠١٧م وما عملته نقابة المعلمين من اجل متابعة الحقوق هي :
– الإلتقاء بوزير التربية والتعليم العام وتحديداً في شهر اغسطس عام ٢٠١٧م وتسليمة نسخه من مطالبنا الخمسة .
– توقيع اتفاقيه مزمنة بشهر واحد مع وزارة التربيه والتعليم لمتابعه لتنفيذ المطالب الخمسه في نهاية سبتمبر ٢٠١٧ م،، انقضت الفترة المحدده بشهر دون ان تقوم الوزاره باي اجراءات جدية.
– رفع الاشاراءت الحمراء في جميع مدارس الجنوب في بداية شهر شهر اكتوبر ٢٠١٧م .
– تنفيذ إضراب في شهر اكتوبر بداية العام الدراسي ٢٠١٧م – ٢٠١٨م بعد اسبوعيين من رفع الاشاراءات الحمراء ،، ثم علقت الاضراب لإعطاء الوزاره الوقت الكافي لمتابعه اجراءت تنفيذ المطالب الخمسه .
– تنصلت الوزاره عن الاتفاقيه الموقعه بين نقابة المعلمين الجنوبين ومدير مكتب الوزير واتى هذا التنصل على لسان وزير التربيه والتعليم .
-تنفيذ وقفه احتجاجيه امام وزاره التربيه والتعليم شارك فيها معلمين من جميع مديريات العاصمه عدن ومحافظات الجنوب في شهر نوفمبر ٢٠١٧م
– تنفيذ وقفة احتجاجيه في معاشيق امام مقر حكومه بن دغر وشارك فيها معلمين من مختلف مناطق الجنوب في ديسمبر ٢٠١٧م
– تنفيذ وقفات احتجاجيه امام المجالس المحليه في جميع مديريات الجنوب وتسلم رئيس المجلس المحلي بكل مديريه رسالة المعلمين مرفقه بمطالبهم الخمسة .وذلك في شهر يوليو ٢٠١٨م
– تنفيذ وقفات احتجاجيه امام مكاتب محافظي المحافظات في جميع محافظات الجنوب ،،وتسليم محافظ كل محافظه رساله المعلمين مرفقة بمطالب المعلمين الخمسة ،،وذلك في شهر يوليو ٢٠١٨م .
– السعي للقاء بالرئيس عبدربه منصور هادي لشرح له قضيه المعلمين وحقوقهم المتراكمة لسنوات وكانت النقابة على وشك الالتقاء به الا ان هناك جهات وقفت حاجز امام هذا اللقاء. في شهر اغسطس ٢٠١٨م
– اقدمت النقابه لعديد من المناشدات الإنسانيه لمنظمات المجتمع المدني والمنظمات الدوليه وشرح معاناه المعلمين وحقوقهم المسلوبه لدى الحكومه .
– وبعد هذا ونتيجة تنصل الوزاره عن الاتفاقية الموقعه عام ٢٠١٧م وعدم تجاوب الحكومه مع مطالب المعلمين المتراكمه لجات الى مواصله الاضراب عن العمل وعدم تدشين العام الدراسي الحالي ٢٠١٨م -٢٠١٩م حتى تنفيذ مطالب المعلمين .
– استمر الاضراب العام الدراسي الماضي ٥٠ يوم وشاركه النقابه بقوه بجميع قيادتها في العصيان المدني ضد حكومه بن دغر وتم اقالته وحصل المعلمين وبقيه القطاعات الحكوميه على ٣٠بالمئه .وعلقت الاضراب تقديرنا وحرصا من النقابه على مصلحه ابنائنا الطلاب بعد تدخل ومناشده المجتمع المدني امام تعنت وعدم مبالاه الحكومه لا بالطالب ولا بالمعلم .
– قرعت النقابة خلال اضراب العام الماضي كل الاباب ابتدائا” من بعض من مدراء عموم مديريات عدن ومدراء ادارات التربيه ومدير مكتب التربيه ووصولا الى محافظ محافظه عدن ومدير امنها ورئيس القيادة المحليه لانتقالي عدن ورئيس المجلس الانتقالي الجنوبي ونائب رئيس مجلس الوزراء .
– نفذت نقابه عدن وقفة احتجاجية اثناء اضراب العام الماضي امام مكتب التربيه والتعليم م/عدن اثناء اجتماعه بمدراء عموم مديريات عدن وكذلك مدراء ادارات التربيه بمديريات عدن وسعيهم لكسر الاضراب انذاك .
– بعد تعليق الاضراب العام الماضي نفذت النقابة ومعها منظمات المجتمع المدني الذي تعهدت بالوقوف مع المعلمين نفذت وقفة احتجاجية امام مكتب الامم المتحده وتسلمها رساله مرفقة بمطالب المعلمين .
– تلقت النقابه وعود كتابيه من محافظين المحافظات ومنهم محافظ عدن ونائب رئيس مجلس الوزراء بدرج مطالب المعلمين في موازنه عام ٢٠١٩م وصرفها في شهر مارس ٢٠١٩م ونكثوا بوعودهم .
– استمرت النقابه بمتابعه الجهات المختصه طول الفتره السابقه دون فائده .
– تعامله النقابة بمرونه وحرص واجلت الاضراب الذي كانت قررته بدايه العام الدرسي الحالي .
– وامام التزامها للمعلمين ونتيجه ضغوطهم ووضعهم المعيشي الصعب الذي لايخفي على احد اطرت مجبره الى اعلان مواصله الاضراب بدايه الفصل الثاني للعام الدراسي الحالي .
-تنفيذ مظاهره كبرى الى مقر حكومه معين (معاشيق ) يوم الخميس تاريخ ١٦يناير ٢٠٢٠م تعرض فيها المعلمون لاطلاق النار .
– تنفيذ وقفة احتجاجيه امام ديوان وزاره التربيه بمدينه الشعب واغلاقة يوم الاحد١٩/يناير ٢٠٢٠م
– تنفيذ مظاهره كبرى في حضرموت امام مكتب التربيه بالمحافظه يوم الاحد ١٩ / يناير ٢٠٢٠م
– تنفيذ وقفه احتجاجيه كبرى في ابين امام مكتب المحافظه يوم الاحد ٢٦ يناير ٢٠٢٠م .
– التقت قياده النقابة بفياده التحالف العربي بعدن العتيبي يوم الاحد ٢٦ يناير ٢٠٢٠م وسلمته ملف فيه مطالب المعلمين ووعد بتحديد موعد للقاء يجمع قياده النقابة برئيس مجلس الوزراء كما وعد بتوصيل مطالبهم لقياده دول التحالف.

وتفهم رئيس الوزراء من نقابة المعلمين الجنوبيين و قال انتم و وزارة التربية ونحن معكم نكمل بعض ويجب علينا ان نخرج بحلول ترفع معاناة المعلم وترتقي بالعملية التعليمية .

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا