بعنوان :قصيده يكتبها..

115

عدن الخبر
ثقافة وأدب

بقلم/علي عمر الهيج ..
بمحض ارادتي اعلن طوينا صفحة فرقة العالم العربي

نثرت صفحات وصفحات
حزينا من وضعنا العربي
بكيت زمنآ وعاتبت من
تدهور حالنا العربي

ذاك كتب الف صفحه
ينتقد هزائم العربي
وذاك ضيف مثقف على
الفضائيةيتقزز من العربي

انا وذاك وذاك واولئك
كلنا عرب ومسلم عربي
ديني الاسلام وهويتي
وثقافتي وبصمتي عربي

انا من استشعر خطورة
ابادة تداهم قطبنا العربي
ارى وطنا كبير مليار
بالبر والبحر والقطب

مساجدنا عتيقه ونبينا
محمد الأمي العربي
قرآننا وقبلتنا وديننا
اختاره لنا الرحمن بالعربي

عواصف عاتيه هاجت
تفتك بكل قطرنا العربي
والناس اشتات تمزقهم
فتن وحقد وياعتب

تفشى الأمس سلوكا نافرا
ينتقد كل انساننا العربي
وكل الناس تسخر تقول
ماعاد ينفع المسلم العربي

كل يقصف شقيقه العربي
وذاك يقول صعب العرب
يرتقون لمراتب الرتب

اخي هل سألت نفسك
لماذا دائما التجاوب
بهذا التقوقع العربي؟؟؟

لقدتمكنو منا حققو
اهدافهم فصرنا عندهم
مسخرة للقتل والحرب
نقف بنفس مكاننا العربي

ارادونا فقط هكذا دوما
نبكي على اطلالنا العربي

تغيرنا تحولنا وصارت
قضيتنا العالم العربي
ذقنا مرارة الفرقه
بسبب خلافنا العربي

اخترقنا بني فارس يبث
السم في حقلنا العربي
عراقي وليبي وسوري
ويمني والكارثة عربي
انا لا اعني بقصيدتي اني
قد صنعت مجدنا العربي

انا فقط وضعت النقطه
الاولى بالصفحة الاولى

كن عقلا راشدا حاضرا
لا اريدك تعود بنا لاحباط
واستخفاف فحينها لم
تفهم يا اخي العربي

ضع بصمة عقلا جديدا
ينشد حياة العالم العربي
انشروها وزعوها بالبحر
والمحيط والسهل والقطب

انا فقط استحياء من ربي
الرحمن نثرت آيات
للايمان والمحبه واحياء
ديننا ومجدنا العربي

فإن لاقت سطوري عقل
ايجابي للناس والنخب
حمدلله نشرت خيرا لصالح العربي

ولو هاجمني الساخرون
فحينها سأكون صاحب فضيلةلوقف الحزن والعتب

يكفي رضاء الله عني
بإني اول من دعى
للاستفاقة لمجدنا العربي

ولو تاهت سطوري بين
تشرذم عقلنا العربي

فحينها سيعلو الغربي للسماء يفتخر ويودع
الحزن والكرب

ونحن سنذهب جميعا
للكهف والجهل والحطب

بقلم/علي الهيج.

قد يعجبك ايضا