قصيده قديمة تعتبر احدى نوادر الشعر والثقافه والأدب في محافظة المهرة لـ الشاعر الكبير المغفور له باذن الله عبدالله عوض بن سنان

190

 

 

صحيفة ((عدن الخبر)) خاص

 

 

من قصيده قديمه تعتبر احدى نوادر الشعر والثقافه والأدب في محافظة المهره ل عمي الشاعر الكبير المغفور له باذن الله
عبدالله عوض بن سنان الملقب بالاثنين بن سنان

عجبنى لي من المنزل توطا

خيوط الزري تلمع في طروفه

عجبنى و أحتجب عنى تغطا

وقال العشق ما تعرف ظروفه

عجبنى عند ما قبّل و شطا

بديع الحسن لي كامل وصوفه

عجبنى عندما دبّر و نطا

ونايا جهد اذا عدنا تلوفه

عجبنى لي طرح في الإسم حطا

وحرفـاً كل من شافه يخوفه

عجبني الفاء و عند الاف و الطاء

وميم وهاً نكمّلها حروفه

عجبني لي على الكفين خطا

يزين الخط في ساحة كفوفه

عجبني شعره المسبول سبطا

مثلث بالهذب كاسي كتوفه

عجبني موقفه قذ خاض شوطا

صلب رايه وبطّل في سعوفه

عجبني لي كشف راي المغطا

وشل السيف من داخل صروفه

عجبني لي طرح في الوعد شرطا

وعند الشرط يعجبنى وقوفه

 

عوض بن سنان

 

قد يعجبك ايضا