الثوري يستنكر التهديد بالقتل لعضو المجلس ابنة الشهيد الاعلامية منى المجيدي

138

 

 

صحيفة ((عدن الخبر))  خاص
عدن / خاص

 

 

استنكر مجلس الحراك الثوري بالعاصمة عدن التهديد بالقتل لعضو هيئة رئاس المجلس الإعلامية العدنية المعروفة منى المجيدي ابنة الشهيد أحمد المجيدي الذي استشهد في 5 مارس 2015 أثناء دفاعه عن مدينة عدن برصاص مليشيات الحوثي وقدم نموذجا رائعا في الفداء والتضحية من اجل وطنه واهله .
واوضح المجلس في بلاغ صحفي ان تهديدها بالقتل ياتي على خلفية مواقفها السياسية المناهضة لسياسة السلطات التي تحكم عدن، ونشاطها الإعلامي الذي تكشف من خلاله مدى معاناة أبناء عدن في ظل التدهور الكبير في الجانب الخدمي، واللامبالاة غير المبررة التي يمارسها حكام عدن والتي أفرزت وضعا مأساويا في المدينة على كل المستويات .
وحمل المجلس، السلطات المسؤولية الكاملة لأي ضرر قد تتعرض له عضو المجلس منى المجيدي أو أي عضو آخر يمارس نشاطه السياسي الطبيعي المستمد قوته من الثورة الجنوبية العادلة .مطالبا في الوقت نفسه بسرعة الكشف عن الجهة التي هددت الإعلامية منى المجيدي بالقتل ومقاضاتها.
وأكد المجلس الثوري أن ذلك التهديد لن يثني أعضائه عن ممارسة عملهم الوطني وسيواصلوا مسيرته ، بل يزيدهم عزيمة وإصرارا لمواصلة طريقهم نحو تحقيق أهداف المجلس السامية وكشف زيف الشعارات الكاذبة باسم القضية الجنوبية التي يتدثر بها المهووسون بالسلطة .
واشار المجلس في ختام بلاغه ان التهديد ليس الاول في ظل تمسك المجلس بالقضية الجنوبية وخطها المتزن الجامع وفق التصالح والتسامح وبعيدا عن النزق ولغة التحريض والتخوين وحرق المراحل ولن يكون الاخير ولن يفت في عضد الحراك الجنوبي ولن يكسره .

 

 

 

قد يعجبك ايضا