*شكراً الشيخ عمرو بن حبريش*

149

 

 

صحيفة ((عدن الخبر)) كتابات حرة

 

 

ربما هذه الصورة لا تعني لك شيئا أكثر من كونها (لمبة/ مصباح كهربائي) مضاءً..
لكنها تعني أكثر من ذلك لسكان مديرية حجر..
إنه الأمل، نهاية فترة طويلة من الظلام الدامس أمتدت لأكثر من ثلاث سنوات..

فهنا أطفال في مديرية حجر، أعمارهم الآن ثلاث سنوات، للمرة الأولى يرون هذه اللمبة مضاءة، للمرة الأولى يفهمون ماذا يعني الضوء، وكيف أصبحت المراوح المعلقة في بيوتهم تتحرك للمرة الأولى..!

*شكرا للسلطة المحلية وجهودها الحثيثة، شكرا للشيخ/ عمرو بن حبريش* على الوفاء بوعده..
وشكرا للمهندسين الذين واصلوا الليل بالنهار واحتملوا شمس حجر ومطر أسئلة أهلها.. شكرا لكل من ساهم في إضاءة مصباح هذا الأمل…

#حجر_تتقدم

 

 

 

قد يعجبك ايضا