عقب وصوله إلى عدن.. وزير الداخلية اليمني يتحدث عن زيارته للإمارات

57

عدن الخبر/متابعات

وصل نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية اليمني المهندس أحمد بن أحمد الميسري ، مساء يوم الخميس ، إلى العاصمة عدن قادماً إليها من دولة الإمارات العربية المتحدة عقب زيارة رسمية لها استمرت لعدة أيام.

وتأتي عودة نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية المهندس أحمد الميسري إلى العاصمة المؤقتة عدن بعد ان غادرها في نهاية شهر مايو المنصرم في زيارة رسمية إلى دولة الإمارات استمرت لـ”9″ أيام والتي خلالها إلتقى بنظيره الإماراتي الفريق سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية الإماراتي وعدداً من المسؤولين هناك وبحث معهم عدداً من القضايا الأمنية وترتيبات الملف الأمني في المناطق المحررة.

وعقب وصوله مطار عدن الدولي قادماً من دولة الإمارات أدلى نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية المهندس أحمد الميسري بتصريح صحفي أكد خلاله ان زيارته لدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة حققت نجاحاً مثمراً على صعيد تعزيز الشراكة والتنسيق المشترك مع الأشقاء في الإمارات ، حيث تم عقد سلسلة لقاءات خلال الزيارة مع قيادات وزارة الداخلية الاماراتية وتم من خلالها مناقشة عدداً من القضايا الهامة والمتعلقة بالملفات الأمنية في المحافظات المحررة ، ولاسيما في العاصمة المؤقتة عدن ومعالجة الاختلالات التي كان يعاني منها الملف الأمني خلال الفترة السابقة بما يضمن استقرار الأوضاع وتحقيق الأهداف المشتركة للحكومة اليمنية الشرعية والتحالف العربي ممثلة بالمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة .

وأكد الوزير الميسري انه تم الاتفاق على مجمل القضايا المتعلقة بالملف الأمني والسير في اتجاه الشراكة في الأداء الامني بما يخدم مصلحة الأمن والاستقرار في المناطق ويؤدي الهدف الذي جاء من اجله التحالف العربي الداعم للشرعية في اليمن.

ولفت الوزير الميسري انه خلال لقائه بولي عهد أبوظبي سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان قد أكد سموه على دعم الإمارات العربية المتحدة الكامل لجميع مؤسسات الدولة في المحافظات المحررة التابعة لقيادة الشرعية ممثلة بفخامة المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية بما يخدم أبناء اليمن وأنهاء معاناتهم جراء الحرب القاسية التي فرضتها المليشيات الانقلابية منذُ اندلاعها في مارس 2015م ، مشيراً بانه تم التأكيد على أعداد وترتيب العمل الأمني تحت قيادة وزارة الداخلية الشرعية , مؤكداً بأن ماتم الاتفاق عليه سيشهده أبناء الوطن واقعاً ملموساً على الأرض في المناطق المحررة وفق خطة زمنية اعدت لذلك .

ولفت الوزير الميسري أن دولة الإمارات أكدت استعدادها في تقديم أوجه الدعم اللازم والمفتوح للأجهزة الأمنية المختلفة في المحافظات المحررة عبر وزارة الداخلية وترميم منشآتها ومقراتها الأمنية التي تضررت جراء الحرب وإعادة تأهيل وتدريب كوادر ومنتسبي الوزارة في مختلف المجالات الأمنية والشرطوية للرفع من قدراتهم وخبراتهم لتأدية مهامهم بالشكل المطلوب .

وكشف الوزير الميسري عن زيارة مرتقبة سيقوم بها فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية إلى دولة الإمارات ، مشيرا الى أنه يجري الإعداد والترتيب لهذه الزيارة وذلك لمعالجة الملفات العالقة بين الجانبين بإذن الله تعالى ووضع الحلول النهائية لها وذلك للعمل بروح الفريق الواحد لتحقيق أهداف التحالف العربي الذي شكل من أجلها والهادفة إلى عود الشرعية اليمنية وانهاء الانقلاب والتفرغ لبناء دولة اليمن الاتحادي .

وفي ختام تصريحه عبر الوزير الميسري عن شكره للأشقاء في دولة الإمارات لحفاوة الاستقبال والترحيب الكبيرين اللذين حظي بهما منذ وصوله إلى العاصمة أبوظبي حتى مغادرته لها ، مؤكداً بأن بالأيام القادمة سوف تشهد نقلة نوعية في تعزيز وتوطيد أواصر العلاقات بين البلدين الشقيقين لما فيه مصلحة الشعبين .

وكان في استقباله لدى وصوله إلى مطار عدن الدولي عددا من الوزراء ونوابهم ووكلاء وزارة الداخلية وعدد من قيادات الألوية العسكرية والأجهزة الأمنية ومحافظي المحافظات المحررة ومسؤولين في سلطاتها المحلية ومدراء أمنها وعدد من القيادات الأمنية والعسكرية والمدنية والشخصيات الاجتماعية والاعتبارية .

قد يعجبك ايضا