عسكر: الحـوثيون يستخدمون الأطفال لزراعة ألغام الموت

32

عدن الخبر/متابعات

كشف وزير حقوق الإنسان محمد عسكر، أن ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران لجأت إلى استخدام الأطفال لزرع الألغام في المناطق التي تطرد منها، كما تعمد إلى تفخيخ المنازل والمستشفيات ودور العبادة تهديداً للمدنيين.وأوضح أن الميليشيات الانقلابية استخدمت أنواعاً مختلفة من الألغام، تحديداً المضادة للأفراد، التي تعد من أخطر الأسلحة العشوائية المحظور زرعتها في مناطق مأهولة بالسكان، كما استخدمت الألغام الارتجالية والمموهة، وابتكرت طرقاً وأساليب جديدة في استخدام الألغام المضادة للمركبات، وتحويل استخدامها إلى مضادة للأفراد، وذلك بقصد إحداث أكبر قدر من القتل والإعاقة والضرر للمدنيين.وأضاف أن الميليشيات كلفت الأطفال بزرع الألغام سواء في المناطق التي تطرد منها أو على الحدود اليمنية السعودية، وأدت إلى مقتل الكثير، وراح ضحيتها حتى الأطفال المجندين.وقال  استغلت الميليشيات الظروف الاقتصادية والاجتماعية الصعبة والطبيعة القبلية المتشابكة لاستقطاب وتجنيد الأطفال .وقدر عدد الألغام التي زرعتها الميليشيات بأكثر من مليون لغم، تسببت في إعاقة 814 مدنياً بعاهات دائمة، منهم 374 بترت أطرافهم، بينهم أطفال ونساء في عدن وأبين ومأرب والجوف والبيضاء وصعدة والحديدة ومناطق شمال صنعاء.
قد يعجبك ايضا