الشيـخ الفضلـي يستقبـل جرحـى تعـز ويؤكـد أن مـا جـرى لهـم لا يمثـل أخـلاق أبنـاء المحافظـات الجنوبيـة عامـة وأبيـن خاصـة..!!

33

عـــدن الخبـــر
أخبـــار محليـة

•• عـــدن الخبـــر ••🔹متابعـات :

استقبل وكيل أول محافظة أبين ورئيس اللقاء التشاوري لقبائل المحافظة الشيخ والشخصية الاجتماعية المعروفة وليد بن ناصر الفضلي جرحى محافظة تعز الخمسين الذين احتجزتهم مليشيا المجلس الانتقالي خلال خروجهم من العاصمة المؤقتة عدن وهم في طريقهم للعلاج في سلطنة عمان.

واطمأن الشيخ الفضلي على صحة الجرحى المبتورة أطرافهم بعد سماح مليشيا الانتقالي لهم بالمرور عقب تسعة ايام من الاحتجاز والمنع القسري دون أي أسباب مشروعة.

وقال الشيخ وليد الفضلي خلال استقباله الجرحى في منزله وإقامة مأدبة غداء على شرف وصولهم مدينة شقرة، أن ما جرى لجرحى تعز من احتجاز هو عمل جبان ولا يمثل أبناء المحافظات الجنوبية عامة ولا أبين خاصة وإنما هي تصرفات غير مسؤولة اعتادت عليها مليشيا المجلس الانتقالي في تعاملها مع المدنيين.

قد يعجبك ايضا