مقال لـ علي منصور مقراط : *وداعاً ألشهيد وأبو الشهداء..!!*

432

عــدن الخبــر
مقالات

صحيفــة🔹عــدن الخبــر🔹..
كتب – علي منصور مقراط :

يحي الشوبجي أبو الشهداء الثلاثة يسقط فجر اليوم في الفاخر شهيدأ مقبلأ غير مدبرأ
التقيته بعد فعالية تابين الشهيد يسري الحوشبي أمام قاعة سباء بخور مكسر ومعي العميد صالح المنصب.كان على يساره صامد سناح .استقبلني بحرارة ووعدته بزيارة خاصة تقديراً وتكريماً لشخصه وتضحياته.التفت قلت هذا صامد سناح.اجاب صامد بصوت مرتفع نعم صامد سناح.عدت للحديث نحن والعميد المنصب مع الشهيد يحي حتى ودعناه.على فكره من يعرف الشهيد أو نجلة الشهيد شلال يفتخر برجولتهم وبساطتهم وتواضعهم وأخلاقهم وطيبتهم
. قال أبو الشهداء الشهيد يحي الشوبجي في مقطع مصور لإحدى القنوات أشعر بالفخر والاعتزاز بأني قدمت ثلاثه أبنائي شهداء في مواقع الدفاع عن الأرض والعرض والشرف والكرامة.وليس في حوادث وبلطجة.ومستعد لتقديم الروح والمزيد.مااعظم وأصدق هذا الشهيد البطل .اليوم الأول من مايو استشهد القائد الجسور يحي الشوبجي وكم أنا حزين عليه لأني لم اعد التقنيه بعد وعدي بزيارته..من حقنأ أن نفتخر ونحيي تاريخ وملاحم هذا البطل وهذه الاسره الضالعيه العظيمة .من حسن.حظ عمنا الشهيد يحي انه سقط شهيدا في مواجهة مليشيات الغزو والعدوان الحوثيين ولم يمت بإصابته بكورونا او وهو يقاتل الجنوبيين في عدن أو أبين او على تناحر الأراضي في بئر احمد.سيتذكر الأجيال جبلا بعد جيل الشهيد الشوبجي وأولاده الشهداء الثلاثة في كل الحقب الزمنية بكل اعتزاز سيبقيون خالدون في قلوب وضمائر كل الوطنيين الشرفاء رحمة الله تغشاهم

قد يعجبك ايضا