مليشيا الحوثي تواصل حوثنة أجهزة الدولة في صنعاء وطرد المخالفين لهم

61

عدن الخبر/متابعات 

تواصل مليشيا الحوثي الارهابية حوثنة مؤسسات الدولية واقصاء أخر شريك لهم من المؤتمر في صنعاء حيث قادت باقصاء عدد من مدراء مكاتب الصناعة والتجارة والصحة وتعيين آخرين أغلبهم من المنتمين للسلالة، في مديريات أمانة العاصمة المختطفة صنعاء.

وجاء ذلك عقب يومين من إجراءها عملية تدوير شاملة لمدراء المناطق التعليمية استكمالاً لمشروع حوثنة الدولة وتجريف الوظيفة العامة.

وذكرت المصادر في أمانة العاصمة وفقا لموقع خاص إن مليشيا الحوثي أصدرت قرارا بتغيير عدد من مدراء مكاتب الصناعة والتجارة ومكاتب الصحة ونوابها في مديريات أمانة العاصمة أغلبهم من عناصرها المنتمين للسلالة.

وأشارت المصادر أن التغييرات التي اتخذتها المليشيا الحوثية بحق عدد من مدراء مكاتب الصناعة والتجارة ومكاتب الصحة ونوابها في مديريات أمانة العاصمة لاقت استياء بالغا من قبل مدراء المديريات حيث لم يتم مناقشتهم أو حتى اطلاعهم عليها قبل اتخاذ هذا القرار بتغييرهم، بل إرغامهم على الموافقة على القرارات التي تتخذها قيادات المليشيات في أمانة العاصمة.

وكانت مليشيا الحوثي أصدرت قرارا قبل يومين بتدوير 10من مدراء المناطق التعليمية في مديريات أمانة العاصمة من الموالين لها أغلبهم من المنتمين للسلالة في استكمال لعملية حوثنة مكاتب التربية والتعليم في أمانه العاصمة صنعاء.

يأتي ذلك بعد إقرار لجنة الشئون الاجتماعية بالمجلس المحلي بأمانة العاصمة صنعاء المختطفة، بجملة من التجاوزات والمخالفات الجسيمة للدستور والقانون والإقصاءات والنهب التي تمارسها قيادة المليشيات الحوثية والتي أدت إلى تعطيل دور المجالس المحلية.

قد يعجبك ايضا