وتستمر رحلة الالم ياوطني …

113

 

عدن الخبر/ كتابات حرة

 

 

الطفل البرئ هذا من الطلاب المتفوقين في احدى مدارس الممدارة ….يعثرون عليه الناس في الشارع في هذا اليوم ميت بعد دوام يوم دراسي ..بسبب مرض الفشل الكلوي الذي لم يستطيع وطنه توفير العلاج له .. مااجحد الوطن وما احقر من يقوده الى نهايات لا يعلم مداها الا الله الذي يحارب ويحارب عباده الصالحون الصابرون المحتسبون فيك ياوطن …!
الفقراء والمحرومين والغلابا والمعدمين يغادرون هذا الوطن التعيس اما بسبب مرض او مصرع في جبهات القتال التي لا ناقة ولا جمل لهولاء فيها ….الفقراء بالتتابع وبشكل مخيف يغادرون في كل ساعة وحين تاركين الوطن غير مأسوف عليه لانه للاسف طلع مجرد اكذوبة وقصة من قصص الخيال لا وجود له في الواقع الذي يصدمهم كل لحظة ويقتلهم في كل ثانية …. هاهم يغادرونا ويغادروا الوطن كفريسة وقربان بين انياب اللصوص والساسة الفاشلون والعملاء الذين باعوا الوطن ومستقبل اطفاله برخص التراب من اجل مصالحهم الذنيئة …
تعازينا القلبية لبيت العلواني في وفاة عزيزهم الطفل محمد عوض العلواني وصبرا اهلنا …محمد عاد لوطنه الذي فيه رب لا يظلم عنده احد
ان لله وان اليه راجعون …

ذكرى المصفري الصبيحي

قد يعجبك ايضا