أبوظبي تتصدر عواصم العالم في الأمن والأمان

62

عدن الخبر/وكالات

تصدرت العاصمة الإماراتية أبوظبي مدن العالم في مستوى الأمان، كما سجلت أقل معدل في عدد الجرائم، وفقاً لتقرير حديث أصدره موقع «نومبيو» الأمريكي، المتخصص في رصد تفاصيل المعيشة بأغلب بلدان العالم للنصف الأول من العام الجاري، متقدمة على  338 مدينة من مختلف قارات العالم، من بينها طوكيو اليابانية وبازل السويسرية وميونخ الألمانية وفيينا النمساوية وعاصمة سنغافورة.

وتواصل أبوظبي تصدر أكثر مدن العالم أماناً، للعام الثاني، وسجل مؤشر الإمارة ارتفاعاً إيجابياً ملحوظاً خلال النصف الأول من العام، حيث ارتفع من 86.46 نقطة لنصف العام الأول من العام الماضي إلى 88.26 نقطة خلال الأشهر الـ 6 الأولى من العام الجاري، بحسب صحيفة الاتحاد الإماراتية.

وانخفض مؤشر الجرائم بالنسبة للمدينة من 13.54 نقطة في النصف الأول من العام الماضي إلى 11.74 نقطة هذا العام، ما يجعلها تواصل مؤشرات المدينة الأقل جريمة عالمياً.

وارتفع مركز أبوظبي، في السنوات الـ 4 الأخيرة ضمن مؤشر الأمان العالمي، من المركز  21 عالمياً في نصف العام الأول لعام 2015 إلى الـ4 عالمياً في الفترة ذاتها من عام 2016، ثم تصدرت أبوظبي مدن العالم في كل من مؤشري نصف العام الأول لعام 2017 الماضي و2018 الجاري.

وسجل مؤشر الأمان للإمارة ارتفاعاً من 78.38 نقطة في عام 2015 إلى 84.23 نقطة في عام 2016، ليصل إلى 86.46 نقطة العام الماضي، و88.26 نقطة العام الجاري، بارتفاع قدره نحو 10 نقاط خلال ذات الفترة الزمنية من عام 2015 إلى 2018.

وانخفض مؤشر أعداد الجرائم للإمارة من 21.62 نقطة في عام 2015 إلى 15.77 نقطة لعام 2016، ووصل إلى 13.54 نقطة خلال النصف الأول من العام الماضي، و11.74 نقطة للعام الجاري، بانخفاض يصل إلى نحو 10 نقاط خلال 4 فترات نصفية للأعوام من 2015 إلى 2018.

وأشاد قانونيون التقتهم «الاتحاد» بالدعم غير المحدود الذي توليه القيادة الرشيدة ومبادراتها المختلفة لتعزيز الأمن والأمان في دولة الإمارات، ما جعل إمارة أبوظبي تتصدر مدن العالم أماناً، مثمنين الاهتمام المتواصل عبر الجهود المختلفة التي تقدمها الجهات المعنية بحفظ الأمن والسهر على راحة المواطنين، إضافة إلى دور الثقافة القانونية في إرساء مجتمع متسامح ومتعايش بمختلف الجنسيات التي تعيش في أرض الإمارات.

قد يعجبك ايضا