إفتتاح قاعة القاضي نجيب شميري في المكتبة المركزية بجامعة عدن

137

عدن الخبر / خاص_عدن

افتتح رئيس جامعة عدن، الدكتور، الخضر ناصر لصور، اليوم، في مبنى ذاكرة الجامعة بالمكتبة المركزية بمدينة الشعب قاعة القاضي/ نجيب عبدالرحمن شميري التي تظم أكثر من (1000) عنواناً من أمهات الكتب والمجلات العلمية والمؤلفات في مختلف المجالات.
وأكد الدكتور الخضر خلال الإفتتاح، أن القاضي نجيب شميري من الأعلام اليمنية البارزة التي ستظل شامخة وباقية بتراثها الكبير والذي سيدرس في كتب القانون كونه من الشخصيات التي تركت أثراً كبيراً في حياة الشعب اليمني عامة من خلال أعماله ومقتنياته وجهده وحضوره الفاعل في الساحتين المحلية والدولية.
وأشار إلى إن إفتتاح هذه القاعة في رحاب جامعة عدن يؤكد أنها الحاضن الوحيد للأساتذة الذين تركوا بصمة حقيقية في حياة شعوبهم .. مضيفاً أن كل مقتنيات شميري التي تركها  لينهل منها الأجيال سترفد المكتبة والعملية البحثية بالجامعة بأعداد من الكتب والوثائق النوعية التي ستبقى حية في ذاكرة الأمم المتعاقبة في رحاب هذه المؤسسة العريقة التي تتباهى بها باستمرار، مؤكداً أن التوثيق والأرشفة هي ذاكرة الأمم والشعوب لتستوعب كل عطاءات مفكريها وتبقى لتتناقل في الأذهان.
بدوره قال القاضي نجيب عبدالرحمن شميري أن نقل مكتبته إلى جامعة عدن هي الأمنية الكبيرة له كونه قضى معظم حياته في جمعها وقراءتها والتي تأتي إيماناً منه بأن نهضة الوطن تعتمد وبشكل كبير على العلم والتعليم وهو ما كرره في كتبه التي كتبها, متمنياً أن يستفيد كل طلاب اليمن من هذه المكتبة وتكون عوناً كبيراً لهم.
عقب ذلك قام الدكتور/ الخضر ناصر لصور رئيس جامعة عدن بتسليم القاضي/ نجيب عبدالرحمن شميري درع تذكارية من جامعة عدن لهذه الشخصية الوطنية والسياسية والقانونية تقديراً لإسهاماته الكبيرة في الحياة الثقافية والقانونية ودوره المتميز في توثيق وحفظ جزء من التأريخ القانوني لرفده المكتبة المركزية بجامعة عدن بأمهات الكتب القيمة التي ستشكل إضافة جديدة لخدمة البحث العلمي بالجامعة والوطن عموماً.

 

قد يعجبك ايضا