مانشستر سيتي يكتفي بثلاثية في شباك أكسفورد

55

 

عدن الخبر/ متابعات

 

شق مانشستر سيتي، طريقه إلى الدور الرابع من مسابقة كأس رابطة المحترفين الإنجليزية، بفوزه على مضيفه أكسفورد سيتي 3-0 مساء الثلاثاء، ضمن منافسات الدور الثالث.

وأحرز جابرييل جيسوس (36) ورياض محرز (78) وفيل فودين (90+2) أهداف المباراة.

وخاض مانشستر سيتي المباراة بمجموعة من العناصر البديلة، كما أن مدربه بيب جوارديولا جرّب خطّة اللعب 3-4-3، حيث شارك الحارس الاحتياطي أريانيت موريتش وراء الثلاثي الدفاعي المكوّن فينسنت كومباني، وجون ستونز ونيكولاس أوتامندي.

ولعب أولكسندر زينتشينكو ودانيلو على الطرفين، فيما تواجد فيل فودين ودافيد سيلفا في منتصف اللعب، أمّا خط الهجوم فتكوّن من رأس الحربة جيسوس، والجناحين إبراهيم دياز ورياض محرز.

وكما كان متوقّعا، شن مانشستر سيتي هجوما مبكّرا معتمدا خصوصا على الطرفين بفضل انطلاقات دانيلو وزينتشينكو، ومرّت رأسية من كومباني بعيدا عن المرمى في الدقيقة السادسة، لكن تهديده الحقيقي على مرمى أكسفورد تأخر حتى الدقيقة 19، عندما ألغى له الحكم هدفا بحجة تسلّل صاحبه جيسوس إثر كرة بينية من سيلفا، ثم سيطر حارس أكسفورد جوناثان ميتشيل، على تسديدة من زينتشينكو في الدقيقة 24.

واستقبل سيلفا كرة داخل منطقة الجزاء واستدار حول نفسه قبل أن يسدّد بجانب القائم الأيسر بالدقيقة 26، ووصلت الكرة إلى محرز داخل منطقة الجزاء بيد أن المدافع روبرت ديكي وقف أمام تسديدة اللاعب الجزائري.

وافتتح جيسوس التسجيل في الدقيقة 36، عندما انسل دياز من الناحية اليسرى قبل أن يرفع كرة قصيرة أمام المرمى إلى المهاجم البرازيلي الذي وضعها برأسية في الشباك، ثم سدّد محرز بيسراه كرة من بعد 20 ياردة تقريبا بعيدا عن المرمى في الدقيقة 44.

ومع بداية الشوط الثاني، أهدر محرز فرصة جديدة بعدما سدّد بجانب القائم الأيمن، وأطلق دانيلو تسديدة فوق الزاوية العليا اليسرى لمرمى أكسفورد بالدقيقة 50، وطالب لاعبو مانشستر سيتي بركلة جزاء في الدقيقة 52 بعد لمسة يد واضحة دون أن يشير الحكم إلى شيء، واضطر دياز للخروج من الملعب بعد معاناته من إصابة، فدخل مكانه رحيم سترلينج.

وتواصلت تبديلات سيتي مع دخول إلكاي جوندوجان مكان سيلفا في الدقيقة 63، وسنحت فرصة خطيرة لفودين الذي تلقّى تمريرة في الناحية اليسرى قبل أن يهز الشباك الخارجية، وكاد الحارس موريتش أن يرتكب هفوة قاتلة في التعامل مع الكرة لكن أوتامندي أنقذ الموقف بالدقيقة 74.

جاء الهدف الثاني للسيتي في الدقيقة 78، عندما مرّر فودين كرة متقنة إلى محرز الذي انفرد بالحارس من الناحية اليمنى ليهز الشباك بثقة، ومرّت الدقائق التالية مع سيطرة واضحة للضيوف وإهدار متتال للفرص القليلة التي سنحت له وأهمّها تسديدة فودين من وضع مثالي في الدقيقة 88، قبل أن يعوّض اللاعب الشاب من خلال إحراز ثالث أهداف فريقه بالدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع، إثر تلقّيه تمريرة من سترلينج في الناحية اليسرى، ليسدّد كرة زاحفة نحول القائم البعيد.

قد يعجبك ايضا