المحولي يؤكد اهمية دعم المشاريع التطويرية التي تنمي قدرات الشباب ومهاراتهم في سوق العمل

63

عدن الخبر/خاص

خاص/عدن

أكد نائب وزير التعليم الفني والتدريب المهني عبدربه غانم المحولي , اهمية تضافر الجهود المشتركة لتنفيذ انشطة ومشاريع تطويرية في الجوانب المهنية والفنية تدعم قدرات ومهارات الشباب في سوق العمل المحلي .

جاء ذلك في اللقاء الذي عقد اليوم في ديوان وزارة التعليم الفني والتدريب المهني , في العاصمة المؤقتة عدن , حول استعراض انجازات مشروع دعم وتطوير التلمذة المهنية الغير النظامية , الذي نظمه مركز SOS لتنمية قدرات الشباب بالتعاون مع منظمة العمل الدولية بمشاركة 21 مشارك من مكاتب التعليم الفني والشؤون الاجتماعية والعمل واتحاد العام للغرف التجارية .

واشاد المحولي , باهمية مشروع دعم وتطوير التلمذه غير النظامية في اليمن المتميز الذي استهدف الشباب في محافظتي لحج وابين في مرحلته الاولى وساهم في تنمية قدراتهم المهنية والفنية في مختلف المجالات التي تلبي احتياجات سوق العمل المحلي و تأهيلهم ليصبحوا عناصر منتجة في سوق العمل ، تمكنهم من الحصول على حق التوظيف بالقطاع الخاص .. مؤكدا على اهمية الشراكة بين الجهات المنفذه للمشروع والوزارة لتنفيذ المرحلة الثانية واشراك القطاع الخاص في دعم الشباب وتطوير مهاراتهم بشكل عملي .

من جانب اخر استعرض كل من المدير التنفيذي لمركز تنمية قدرات الشباب ماجد قاسم ، ومنسقة المشروع نجيبة النجار ، ومنسق مشروع تعزيز القدرة على الصمود في الريف اليمني توفيق جابر , الانشطة المنجزة لمشروع تعزيز القدرة على الصمود في الريف اليمني لدعم وتطوير التلمذة المهنية غير النظامية في اليمن والنتائج المحققة في المرحلة الاولى الذي استهدف 120 متتلمذ ومتتلمذه في محافظتي لحج وابين لخمس مهن ذات اهمية تحت اشراف 60 معلم من الحرفيين , والعمل على المرحلة الثانية التي يستهدف محافظتي عدن ولحج لتعليم اربع مهن جديدة .

موضحين , بان المشروع ينفذ من قبل مؤسسة القيادات الشابة و مركز SCS لتنمية قدرات الشباب بالشراكة مع منظمة العمل الدولية في اطار البرنامج المشترك لتعزيز الصمود في الريف اليمني الممول من الاتحاد الاوروبي في محافظات لحج ابين الحديدة وحجة .

واشار المنسق الوطني لمنظمة العمل الدولية علي دهاق , بان المشروع يعزز صمود المجتمعات المحلية في مواجهة كافة الظروف الاجتماعية والاقتصادية الصعبة من خلال تقديم الدعم المباشر لتلك المجتمعات ، وتعزيز الشراكة مع التعليم الفني لرعاية المؤسسات المعنية في رفد سوق العمل بالمهارات اللازمة وتوسيع مخرجات المشروع والعمل بشكل مستمر لرفد الشباب بالمهارات المطلوبة .. موضحا بان المنظمة بصدد العمل مع وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل باستهداف الشباب وادخالهم الى سوق العمل بما يناسب احتياجات السوق المحلي والسعي الى حصولهم على وظائف مستدامة .

حضر اللقاء وكلاء ومستشارين ومدراء مكاتب وزارة التعليم الفني والتدريب المهني .

قد يعجبك ايضا