فعالي أكتوبر لذكرى الـ ( 55 ) ستحدث تغير في المسار السياسي والمعيشي على الأراضي الجنوبية المحررة .

53

 

عدن الخبر – خاص

 

 

يا أبناء شعبنا الجنوبي العظيم في كل حدباً وصوب في كل مدن الجنوب ، إن مانحن فية اليوم من تجاهل سياسي لقضيتنا الجنوبية العادلة ، وما نعاني منة تدهور إقتصادي يقودنا إلى العجز عن سد رمق العيش ، ما كان لذلك أن يحصل إن لم نكن نحن من أسهمنا في حصولة لأننا إلتزمنا الصمت وقبلنا بهذا الواقع دون أن يكون لنا دور إيجابي في إحداث التغيير للواقع بما نرتضية بكل السبل المتاحه من وسائل الضغط الشعبي السلمي .

فلماذا نشكوا الفساد ونحن لم نخرج لنعبر رفضة بطرق المشروعة في المطالبة بمحاسبة كل الفاسدين دون التهاون كائن من يكون ونطالب بتمكين الكفاءات الوطنية النزهية بأن تكون على هرم السلطات العسكرية والأمنية و المحلية في الجنوب ، لأن عجلة التغيير تصنعها إرادة الشعب .

وكما إن هناك فئات بالغالبية العظمى من يشكوا التهميش و الإقصاء على حدٍ سواء من مكونات الحراك الجنوبي ومن قوى مستقلة ، وبأن هناك من يسعى تمثيل القضية الجنوبية بطريقه فردية ، في حين أن ما يشكون منة يبقى في حكم الظاهرة الصوتية دون أن يكون لها فعل جماهيري يجبر ذوي ألتمثيل الفردي إلى العودة نحو الطريق الجمعي إن وجد من لم يترك لة الساحة دون منافس .

ومن هنا فإن فعالية ثورة ( ١٤ ) أكتوبر المجيدة لذكرى الـ ( 55 ) المزمع الإحتفاء بها في ساحة العروض في شهر أكتوبر المقبل هي السبيل الوحيد أمام من ينشدون التغيير في المسار السياسي والمعيشي في الجنوب .

فليستعد بالمشاركة الفاعلة كل من ينشدون التغيير من حوف المهرة إلى مندب عدن بالزحف إلى ساحة العروض ميدان ( الحرية ) بالعاصمة الأبدية عدن في يوم ١٤ / أكتوبر / ٢٠١٨ م و نثبت وجودنا بزخم شعبي معبر عن الصوت الجمعي بدق أجراس التغيير الحتمي لدى كل من يسعى إلى أن يقودنا إلى سياسة التجويع والتركيع وأن تكون هذة الفعالية بمثابة الإنطلاق نحو إحداث التغيير في الجنوب وطي صفحات الصمت التي قادتنا إلى هذا المصير الذي نحن فية .

حضور فعالية أكتوبر والمشاركة الفاعلة واجب على كل صوت وطني جنوبي ينشد التغيير السياسي و تغيير سبل العيش المضني إلى العيش الكريم .

والله الموفق و المستعان .

صادر عن / اللجنة التحضيرية لفعالية أكتوبر بساحة العروض بالعاصمة عدن – قسم الدائرة الإعلامية .

قد يعجبك ايضا