بيان لجنة : الحياد التحكيم والمصالحة الوطنية العاصمة/ عدن

61

 

عدن الخبر – خاص

 

 

كلمة رئيس لجنة الحياد التحكيم والمصالحة الوطنية العاصمة عدن

ان عدم الاعتراف بالخطا من اي كائنا كان سيعبر في الاخير عن سلسة من الاخطاء التي نتابعها في مسيرةحياتنا اليومية ،،

فالجنوب هدف وحق مشروع لكن علينا ان نعي كيف ياتي الجنوب ،،

فتجاهلنا للكوادر العسكرية والامنية والمدنية ،،من قبل مكونات القضية الجنوبية والحكومة بحجة انهم اتباع النظام السابق او عفى عنهم الزمن لشيئ يبعث عن القهر ،،

نحن الجيل الجديد نحن من نحدد ملامح المستقبل باحترامنا الكامل لكل كوادر الجنوب بعيد عن الاقصاء والمناطقية والقروية التي اهانتنا جميعا ،،وتحقر نحنا امام الاقليم والعالم العربي والعالم ،،

فالتوعية مطلوبة ،،في كل مناحي الحياة واولهم دور الاسرة ،،

لهذا تعالو نمد ايدينا لبعضنا البعض بعمل مجتمعي يعيد الامل الحقيقي لتصالح وتسامح تحت مظلة لم الشمل البيت الجنوبي الجنوبي الواحد ،،

لكل الحقب الجنوبية التي عصفت بالجنوب مرورا بالوحدة وفك الارتباط ومشروع اسقاط النظام التي كان سببا من الله في تولي،فخامة الرئيس المشير/عبدربه منصور هادي ، لمنصب رئيس الجمهورية ،

تعالو نتخد من المحافظات الجنوبية المحرره منبرا ديمقراطيا يساعد في استيعاب المرحلة ،لنجعل منها حراكا صحيا يساعد في لم الشمل بين ابناء الجنوب والاخد بكل ماهوا لصالح القضية الجنوبية من كل المراجع التي تذكر الجنوب ولو بسطر واحد يشرح القضية الجنوبية ،

علينا الاخد به وان نبتعد عن الحده في التعمل في مابيننا وتجاهل واقصاء الاخر ممن نختلف معهم ،

فالرئيس القائد المشيرالركن/ عبدربه منصور هادي القائد الاعلى للقوات المسلحة والامن والمقاومة فهوا اب لكل ابناء الجنوب دون استثناء ،،

فهوا اب لجلال/ وعيدروس الزبيدي / وناصر /وابوهمام وسند الرهوه / وابو مشعل وشلال/ وابو اليمامة/ والصبيحي وهاني بن بريك/ وابراهيم حيدان/ وامجد خالد /وناصر سريع /والبوكري/ وسليمان الزامكي /والمشوشي /وخالد مسعد/ والتركي/ والشنفره /
والعولي / وبسام المحضار /وحمدي شكري/ ونعتذر عن ذكر بقية المناضليين ممن نحبهم ونحترمهم فهم جميعا اخواننا ورفاقنا ،،

ولاول مره يتكلم بمراره عن الجنوب والقضية الجنوبية ماظهر لنا باننا لم نستوعب كلامه وتوجهه نحو القضية باخراج سياسي سيساعد في توضيح القضية الجنوبية وعلى ان نكون واعيين لما قاله ولا ناخد بالكلام الشديد او ماتتناقلة المواقع ان كلام فخامته كان يصب في ضرب القضية وعسر رجالها ،،

اذا ماعندنا الوعي الكامل لكل ماقله باعتقادي الشخصي لن نخطو خطوة الى الامام ،،

فالمجلس الانتقالي ،عبر عن الغاء الفعالية من جانبه وهذا عمل يحسب له ، ونتمنى منه مزيدا من الانفتاح والتواصل مع كل الجهات الحكومية والسياسية والمجتمعية والمحلية والحراك والمقاومة بكل تشكيلاتها وتسمياتها بعملا جديدا يساعد في تقارب وجهات النظر لتشكيل قوة مجمتمعية صلبه بهدف ورئية موحدة باذن الله تعالى ،،

ونقول لكل الابواق المغرده ان تتوقف وان لاتصب الزيت على النار ،،فالوضع يستحق منا ان نساعد في لم الشمل للبيت الجنوبي الجنوبي الواحد،،،

سهيم الميني رئيس لجنة الحياد التحكيم والمصالحة الوطنية العاصمة عدن

قد يعجبك ايضا