البوكري يكتب ،، المناضل الثوري فادي باعوم رمزآ للثوار الذين ابوا الذل والخنوع والخضوع .

73

 

عدن الخبر – كتابات حرة

مقال ل: انعم الزغير البوكري

 

 

لاشك بأن الاوطان لا تتحرر أو تبنى وتزدهر وتنموا الى برجال ثوار اوفياء وملخصين يعلموا بكل وطنيه واخلاص بعيدآ عن الشهره والافتخار والتباهي فأن وجد هذا الصنف من الرجال في مواقع المسئوليه في أي ثورة شعبيه من الثورات في اي من الدول فحتمآ ستكون هذه الثورة ناجحه وستتحق كل اهداف الثورة التي خرج من أجلها الشعب وسيعيش مواطني هذه الدوله في حريه وعزه وفي أمن واستقرار ورخاء .

حقآ ان هنالك رجال ثوار اوفياء وملخصين يعلموا بكل صمت وجعلوا كل همهم هو كيفيه تحرير واستقلال وطنهم واستعاده دولتهم بكل سيادتها بعيدآ عن الوصايه .

ومن أمثال هولاء الرجال المخلصين والاوفياء والوطنيين ممن عملوا بكل اتقان واخلاص لأجل طرد الاحتلال اليمني واستعادة الدولة الجنوبيه وكان نصيبهم هو السجن والاعتقال والتعذيب ، أشعلوا شراره الثوره الجنوبيه حينما كان الاحتلال في أوج قواته…عملوا بكل اخلاص وبروح ثوريه بعيدآ عن عدسات وكاميرات الإعلام أنه ذلك الرجل الثوري والغيور القائد الفذ فادي باعوم نجل الزعيم حسن باعوم والذي ورث النضال والتضحيه والصمود من والده وهو لايزال حي، قائد الثورة الجنوبيه حسن باعوم .

لقد التحق المناضل الثوري فادي بالثورة الجنوبيه منذو بدايه إشعال شرارتها واستمر متنقلآ من ساحه نضاليه الى ساحه أخرى في جميع محافظات الجنوب الابيه ،رغم كل ماتعرض له آنذاك من قبل الاحتلال اليمني من تهديد ووعيد وسجن واعتقال وتعذيب ،الآ أنه لم يرهب أو يخاف ،ولم تزده تلك الأساليب الآ صمودآ واصرارآ وثبات وشموخآ وذلك لأيمانه المطلق باهداف ومبادئ قضيته المصيريه .

وظل هذا المناظل الثوري لم تغيره الايام ولم تغريه كل المغريات التي عرضت عليه مقابل أن التخلى عن أهداف ومبادئ شعبه التحرريه.

ولازال المناضل الغيور والقائد الفذ فادي مؤمن باهداف قضيته التحرريه ،ولم يتخلى أو يتنازل عن تلك الأهداف والمبادئ الثوريه على الرغم من انبطاح وخضوع الكثير من القيادات الجنوبية ممن كانت في ركب الثورة الجنوبيه وتخلوا عن أهداف ومبادئ قضيتهم المصيريه .

لكن المجلس الثوري لتحرير واستقلال الجنوب لازال على مبادئه وأهدافه ،ولم يقبل الخنوع والخضوع والذل ، ورفض ألتأييد لعاصفة الحزم لدول التحالف الآ بشروط وضمانات بالاعتراف بالقضيه الجنوبيه واستعاده الدوله الجنوبيه كامل السياده، وأعلن للشعب الجنوبي بالوضوح بأن اي قوات لاي دوله من دوله دوله التحالف تتواجد على ارض الجنوب ولا تعترف بسياده الدوله الجنوبيه فإنها تعتبر دوله احتلاليه للجنوب .

لله دّرك ايها القائد الثوري الفذ فادي ،فمهما كتبت اقلامنا ومهما اتقينا من المعاني والعبارات لوصفك ولدمك الجنوبي الثائر فإننا لن نستطيع أن نفيك حقك .

قد يعجبك ايضا