بيان هام للرأي العام من كتائب سلمان الحزم ،،

67

 

 

عدن الخبر – خاص

هاااام: جدآ
توضيح خاص للرأي العام ..

مسلحين مدججه بجميع انواع الاسلحه تابعه للمجلس الانتقالي محاولين الدخول الى فندق شرتون بقوة السلاح وبطرق بلطجيه مليشياوية . .

فأنناء نود أن نوضح للرأي العام أن عناصر مسلحه تابعه لقائد كتيبة الحماية للمجلس الانتقالي المدعو/ابو خالد قامت صباح يوم الخميس الموافق 18اكتوبر 2018م. بأرسال طقمين على متنها مسلحين مدججين بمختلف انواع الاسلحه محاولين الدخول بقوة السلاح وبلهجه العنف الى فندق شرتون الواقع في جولد مور وهو تحت حماية كتائب سلمان الحزم منذو تحريرة من المليشيات الحوثيه الى يومنا هذا أي اربع سنين وهو تحت حماية كتائب سلمان بقيادة العقيد/قاسم صالح الجوهري .

كما أكداء العقيد/ الجوهري أنه حاول التحاور مع هولا المسلحين ما سبب قدومكم الى فندق شرتون هل لديكم اوراق رسمية من قبل وزارة السياحه او من القائم بشئون المحافظه احمد سالمين من اجل استلام الفندق .. فكان ردهم نحن نملك توجيهات من مأمور مديرية التواهي الاخ/ عبد الحميد ..
فقط غيرها لا نملك اي اوراق رسمية تؤكد لإستلام فندق الشرتون. ونحن عندنا تعليمات واوامر من القائد /ابو خالد قائد كتيبة حماية مقر المجلس الانتقالي بالسيطره على الشرتون..

فقام الجوهري بالتواصل مع الامين العام للمجلس الانتقالي الأخ// احمد حامد لملس بأتصال هاتفي يوضح لنا سبب ما يحدث اليوم الذي جعل الاخ /ابو خالد بأرسال طقمين على متنها مسلحين تابعين له . فكان رده نعم نحن من ارسلهم للدخول الى فندق الشرتون وحمايته لإن لديناء مستثمر للشرتون .

فكان الرد من قبل الجوهري على الاخ/ احمد حامد لملس هل تملك توجيهات او اوراق رسميه من مكتب وزارة السياحه م.عدن ..او القائم بأعمال محافظة عدن .احمد سالمين .
فكان رد الاخ احمد حامد لملس . نحن لا نملك أي توجيهات او اي اوراق رسميه . ..

فطالبته بسحب المسلحين التابعين لهم واذا في اي مستثمر للشرتون فعليه أن يإتي اليناء بتوجيهات رسميه من مكتب وزارة السياحه عدن ومن القائم بحمافظ عدن. ..

علمآ أن لدى كتائب سلمان الحزم بقيادة العقيد/ قاسم صالح الجوهري توجيهات وتكليف رسمي من قبل وزارة السياحه بحماية فندق الشرتون وحماية الممتلكات العامه …

كما تواصلنا مع وزير السياحه والقائم بمحافظ عدن وبالوزير احمد الميسري وزير الدخلية . وضحنا لهم سبب الاقدام لمسلحين تابعين لكتيبة ابو خالد،،، التابعه للمجلس الانتقالي ..

فأنناء نطالب توجيهاتكم هل نسمح لهم بالدخول واستلام فندق الشرتون فكان ردهم لا ولا يمكن ان تسمحو لهم بالدخول لإن لديناء خلاف مع المستثمر السابق الكثيري وعليه مديونية 4 مليون دولار ولم نحل هذه المشكله الى اليوم …

فطالبنا الاخ /احمد حامد لملس بأنسحاب المسلحين التابعين لأبو خالد ويأتي اليناء بتوجيهات رسمية من السلطة المحلية ووزارة السياحه لإستلام فندق الشرتون ونحن مستعدين لتسليمكم الفندق ..

أما بهذه الطريقه البلطيجه والعمل المليشياوي والاستفزازي بقوة السلاح نرفض رفضآ قاطع تسليمكم اي موقع او منتزه .

لإن نحن نريد ان نمثل ونمتثل للقانون ولا يمكن ان نسمح بهذه الاعمال التي تؤدي الى العبث والنهب للممتلكات العامه أي منتزهات او مواقع او ممتلكات عامه تابعه للدوله ..

فأذا لديكم مستثمر كما تقولون لنا عليكم ان تجيبو لنا اوراق وتوجيهات رسمية من مكتب السياحه لإستلام اي موقع او اي منتزه أي فندق من الممتلكات العامه ونحن مستعدين تسليمكم فندق الشرتون بطريقه رسمية وشرعية لإن هذه الطريقه الذي اقدموا عليها هي ليست رسميه ولا تمتثل للطرق الشرعية والقانونية والنظامية ..

كما اتمنا من سيادتكم ان تكونوا رجال نظام وقانون وتمتثلون لطرق شرعية للإستلام والتسليم بطرق قانونية رسمية معروفه للجميع . ..

واذا لم نحصل على أي تجاوب من اخوتنا في المجلس الانتقالي ..

فأنناء نوضح للجميع ونبين لهم أن نحن مستعدين لخوض معركة الدفاع على الممتلكات العامه من اجل حماية المواقع والمنتزهات و ومنها فندق الشرتون لانها ممتلكات عامه تابعه للدوله …

وكما نعلن الجاهزيه القسوى حيث قمنا بأنتشار كامل لجميع قواتناء استعدادآ لأي قدوم ل مسلحين بلطجيه محاولين الدخول لنهب الممتلكات العامه التابعه للدوله…

والله الموفق
صادر عن قائد كتائب سلمان الحزم العقيد/ قاسم صالح الجوهري .
الموافق18اكتوبر 2018م..

قد يعجبك ايضا