ليه حاسة الشم بتزيد عند الحامل وتتعامل ازاى مع انزعاجها من الروائح؟

43

عدن الخبر/وكالات 

تشير الدراسات إلى أن ما يصل إلى ثلثى الحوامل تصبح أكثر حساسية وتفاعل مع الروائح من حولهن ولكن ما الذى يزيد من حاسة الشم لدى الحامل ويجعلها بهذا الشكل تجاه الروائح المختلفة، وكيف يمكنها التعامل مع هذا الأمر المزعج، هذا ما نقدمه لك وفقا لما ذكره موقع what to expect الطبى.

تلاحظ العديد من النساء الحوامل تغيرات فى حاسة الشم خلال فترة الحمل، عادة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، وافترض العلماء أنه بالنسبة لبعض النساء، يمكن أن يؤدى هذا الشعور المتصاعد بالرائحة إلى غثيان الصباح.

الحامل
وما الذى يسبب الشعور المتصاعد بالرائحة أثناء الحمل؟كما هو الحال مع العديد من أعراض الحمل، عندما يتعلق الأمر بحاسة الشم، يمكنك إلقاء اللوم على هرمونات الحمل، ففى هذه الحالة، يمكن أن يجعل الإستروجين كل رائحة صغيرة بمثابة هجوم على أنف الحامل.

كيف تتعاملين تجاه هذه الروائح المزعجة؟

– طريقة طهى الطعام: اطهى فقط تلك الأطعمة التي يمكنك تحمل رائحتها.

– ترك النوافذ مفتوحة كلما أمكن ذلك للتخلص من رائحة الطهى أو الروائح الكريهة.

– حافظى على النظافة مع غسل ملابسك أكثر من المعتاد، لأن الألياف تميل للاحتفاظ بالروائح الكريهة.

– قم بالتبديل فى أدوات النظافة أو منتجات التنظيف غير المعطرة أو الخفيفة.

– اطلبى من شريكك وعائلتك وأصدقائك وزملائك فى العمل التخفيف من رائحة العطور طالما هم بالقرب منك.

– شم الأشياء الجيدة: حاول أن تحيط نفسك بتلك الروائح التى تجعلك تشعر بالتحسن مثل النعناع والليمون والزنجبيل والقرفة فهى أكثر ميلا لتهدئة غثيانك.

هل يمكنك منع الشعور بالرائحة الشديدة أثناء الحمل؟

عذرًا، لا توجد طريقة لتدريب أنفك على ألا تكون حساسة للغاية بينما ترتفع الهرمونات خلال الحمل وتزيد من حاسة الشم لديكِ لذلك التزمى بطرق التعامل مع إزعاج هذا الأمر لكِ.

قد يعجبك ايضا