صندوق النظافة والتحسين بعدن : إقرار الخطط اليومية يصاحبها مراقبة تنفيذها في المديريات

101

عدن الخبر/متابعات 

تميَّزت أعمال خطة النظافة في العاصمة عدن التي ينفذها صندوق النظافة بحسن التنظيم والأداء المتقن.

وتزيَّنت عدد من شوارع مدينة عدن بعمال النظافة وهم يؤدون مهام متعددة تنوعت بالأسلوب وتوحَّدت بالهدف، وجميع تلك المهام يعتمد أسسها العامة لتطبيقها صباح كل يوم الأستاذ المهندس قائد راشد أنعم المدير العام التنفيذي للصندوق، بينما يهتم بتفاصيل الجانب المالي والإداري للخطط اليومية أخيه الأستاذ نبيل غانم أحمد نائب المدير العام التنفيذي للصندوق.

واستشعاراً منهما بأهمية المسؤولية الملقاة على عاتقهما في المحافظة على جمال مدينة عدن ونقاء بيئتها على الدوام، فإنهما يقومان بمتابعة ما تم إقراره في المكتب صباحًا على أرض الواقع في المربعات الحضرية والطرقات الرئيسة والشوارع الفرعية.

ولأن عمال النظافة هم المرآة البراقة للمجتمع ليظهر بسناء فإن المواطنين يرون فيهم انعكاساً للتحضر والرقي الدائمين وهو ما يحذو بالمواطنين أن يسهلوا للعمال مهامهم ويشجعونهم على ما يفعلون ويشدون على أيديهم للاستمرار في تأدية عملهم بروح عالية تتمتع بالنشاط.

فالمارون في مديرية التواهي بمناطقها المختلفة يشاهدون الوتيرة العالية التي يقوم بها منتسبي قسم النظافة بالمديرية صباحاً ومساءً، والحال جميل في عدد من شوارع مديرية المنصورة التي تحلَّت بنظافة طرقاتها بسواعد عمال قسم المديرية.

ومثل ذلك يجد سكان المديريات الأخرى في العاصمة عدن عملاً دؤوباً مستمراً من عمال النظافة يرافقه متابعة متواصلة من قِبَل المراقبين الميدانيين لتقييم الأداء وتنسيب مستوى الإنجاز.

قد يعجبك ايضا