بدعم من الهلال الأحمر الإماراتي محافظ الضالع يفتتح ثلاث مدارس بالوبح والحازة ومعشق بمحافظة الضالع

44

 

عدن الخبر – خاص

الضالع / خاص

 

افتتح اللواء الركن علي مقبل صالح محافظ محافظة الضالع رئيس المجلس المحلي قائد محور الضالع وبحضور ممثل هيئة الهلال الأحمر الإماراتي المهندس رمسيس والاستاذ نبيل العفيف وكيل أول محافظة الضالع مدير عام التخطيط والتعاون الدولي في حفل تدشين رسمي أقيم صباح اليوم في افتتاح عددا من المدارس حيث افتتحت مدرسة الوبح كأول مدرسة تم تشييدها على نفقة الهلال الأحمر الإماراتي بعد تدميرها بالكامل باعتبارها أولى المدارس التي تعرضة للقصف من قبل المليشيات الحوثية الايرانية على محافظة الضالع التي تم اعادة بناءها من قبل الهلال الأحمر الإماراتي.
وبعد قيام المحافظ بقص الشريط معلن افتتاح أولى المدارس التي تم تشييدها من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة وبعد معاناة لطلاب المنطقة منذ عام ٢٠١٥ م حتى يومنا هذا يتعلمون في العراء عبر محافظ الضالع عن سعادته بافتتاح عددا من المدارس و هذا الصرح العلمي الكبير والهام الذي اعاد البسمة الى وجوه طلاب وطالبات وابناء المنطقة والضالع عامة ، في الوقت نفسه عبر عن شكرة وتقديرة لشعب وحكومة ودولة وقيادة الإمارات العربية المتحدة عامتا وإلى أولاد زايد الخير والعطاء بشكل خاص الذين يقدمون لاخوانهم وابنائهم ابناء محافظة الضالع احدى محافظات وطنهم الثاني الدعم السخي في جميع المجالات ، كما انهم يولون الضالع أهمية خاصة في جميع المجالات الصحية والتعليمية والثقافية والاجتماعية والطرقات والمياه وغيرها.
هذا وقد افتتح المحافظ وممثلي هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ثلاث مدارس في مديرية الضالع هي : مدرسة الوبح المكونة من دورين بتكلفة اجماليه تقدر ٩٩٣٣٠٠ ريال سعودي وبناء مدرسة الحازة بتكلفة ٦٦٨٦٠٠ ريال سعودي وإعادة تأهيل مدرسة معشق بمبلغ وقدره ٣٥٣٠٠٠ ريال سعودي بينما تم ترميم وتاهيل مدرستين آخريتين في وادي مطر بمنطقة حجر بمديرية الضالع بطاقة استيعابية تقدر باكثر من ٤٥٠٠ طالب وطالبة من طلاب المراحل الأساسية .

وفي نفس السياق دشن المحافظ عملية توزيع السلال الغذائية على المعلمين في تلك المدارس مقدمة من هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ، معلن فيها أن هيئة الهلال الأحمر الذراع الإنساني لدولة الإمارات العربية المتحدة تقديم الدعم الإنساني للمعلمين والمعلمات في محافظة الضالع بشكل منتظم خلال المرحلة المقبلة كما سيقدم الهلال الأحمر الإماراتي الحقيبة المدرسية على كافة الطلاب والتلاميذ في كافة المدارس خلال الفترة المقبلة.

ويأتي انجاز هذه المشاريع ضمن برنامج عام زايد ٢٠١٨ التي يقدمها بالضالع وهناك مدارس أخرى سيتم افتتاحها قريبا في عددا من مديريات المحافظة.
مدير عام مكتب التربية والتعليم بمحافظة الضالع الاستاذ محسن الحنق عبر عن فرحته وسعادته التي تغمره اليوم النابعة من فرحة وسعادة الطلاب والطالبات واولياء الامور بافتتاح المدارس المعلنة بعد معاناه لاكثر من ثلاث سنوات التي مرت على طلاب المناطق البعض توقفوا عن التعليم والبعض يتعلمون تحت ظل الشجر وفي العراء تحت البرد القارصة او حرارة الشمس القوية .. واضاف أن انجاز المدارس وإعادة الطلاب والتلاميذ الى مدارسهم بعد انجازها من قبل الهلال الأحمر الإماراتي لها دلالة كبيرة على عمق الإخوة بين الشعبين والبلدين الذي تربطهما علاقة حميمة تعمدت بالدماء ، كما اوضح أن هناك مشاريع في القطاع التعليمي سيتم افتتاحها في القريب العاجل وهناك مشاريع قيد الدراسة وهناك وعود وتوجه للهلال الأحمر الإماراتي في تنفيذ مشاريع ضخمة في المجال التعليمي من خلال إعادة بناء المجمعات التربوية التي دمرتها الحرب خلال عام زايد ٢٠١٩ حيث قدم شكرة وتقديرة نيابة عن أولياء أمور الطلاب والطالبات وابناء المناطق الذين غمرتهم الفرحة والبهجة والسعادة الى قيادة وحكومة وشعب الإمارات العربية المتحدة.
حضر حفل التدشين الاستاذ نبيل العفيف وكيل أول محافظة الضالع وكمال عبيد حسين وكيل المحافظة لشؤون المديريات واعضاء الهيئة الادارية للمجلس المحلي بالمحافظة علي العود وخالد الحويج والاخ عبدالواسع صالح احمد مدير عام مديرية الضالع والمهندس عبدالرحمن علي حمود مدير عام مكتب الاشغال العامه والطرق والاعلامي ناصر الشعيبي مدير عام مكتب الإعلام والعلاقات العامة وعددا من أعضاء السلطة المحلية والمكتب التنفيذي بالمحافظة وشخصيات اجتماعية والمعلمين وهيئات التدريس وجمع غفير من أولياء الأمور ومئات التلاميذ والطلاب الذين حملوا اعلام الدولة الجنوبية ودولة الإمارات العربية المتحدة ورددوا الشعارات التي تهتف بإمارات الخير والعطاء وأولاد زايد النشامه والخير والبركة .

مكتب إعلام محافظة _الضالع
٢٤ اكتوبر ٢٠١٨ مم

 

قد يعجبك ايضا