ألطفي يكتب ،، متى تنصفون الرجال…. ام ان الهبل والمرتزقة  صاروا قدوة

48

 

عدن الخبر – كتابات حرة

 

 

سيادة رئيس الجمهورية…. المحترم

 

تحية طيبة… وبعد

 

نحن اناس مؤمنون  وموحدون، وعن طريق السلف لن نحيد، و انت ولي أمرنا، ولا غيرك مسؤول عن هذا الشعب، فكل الأصوات الأخرى ، نشاز، و مجرد غبار عابر للصحراء، فهذا انت تحديت الصعاب، و اجتزت كل الامتحانات، بنجاح، ف أصبحت شخصية رقم 1.

 

ولكن……

هل تُحسن الاختيار، ام ان من حولك ليسوا ب الأمناء  لأداء مهامهم، والنصح لك، اتقي الله فينا ولا تخشى الا الله.

 

الشعب يسقط إلى الهاوية، وهو شعب صابر صبور، كما دعوتهم انت للصبر، ف منتظرين منك الوفاء.

 

إبداء  ب تغيير من حولك، وخذ معك مقص كبير، حق التمباك، وقص بغير رحمه، فهؤلاء عاثوا بالأرض فسادا، و قد أقاموا الحرابة في قوت الشعب. ونحن من وراءك وسند لك.

 

اختار الرجال الأوفياء واترك عنك الامعات.

ولا تغلط غلطت صالح، وكان بالاخير مثواه الثلاجة.

استمع للنصح ولو لمرة واحدة.

 

الطفي

قد يعجبك ايضا