12:42 صباحًا الخميس ,15 نوفمبر 2018
أخبار عاجلة

خالد سيدو : متنفس أبودست بصيرة ملك للدولة وقانونا لا يحق للمتنفذ “سبعة” أن يمتلك متنفس أبو دست بصيرۃ عدن

 

عدن (صحيفة عدن الخبر)  خاص

عدن / خاص

 

 

لاتزال قضية متنفس أبودست بصيرة وما شهدته من وقفات إحتجاجية مؤخراً إحتجاجاً وجدلا كبيرا وصراع ملكية بين السلطة المحلية بمديرية صيرة بعدن وبين احد المتنفذين والذي يدعی صالح سبعة أوراق رسمية والذي يدعي فيها ملكيته للمتنفس العام , لاسيما وان المتنفس ملكية عامة للدولة.

وشهدت قاعات المحاكم مؤخراً عددا من جلسات بالمحكمة وتحديداً في تاريخ 21 أكتوبر الجاري وفقاً للدعوة المقدمة من رجل الأعمال صالح سبعة ، وطلبت المحكمة منه تقديم أصول الوثائق التي بحوزته ، لأنه كان يتقدم بها من سابق عبر (سكانر) ، وتأكدت المحكمة بعد فحص الوثائق بأنها سليمة وتم تأجيل القضية الى تاريخ 5 ديسمبر القادم .

وفي سياق القضية فقد قام المدعي “سبعة” برفع الدعوة ضد السلطة المحلية بمديرية صيرة بعدن وذلك عندما بدأت السلطة المحلية بمديرية صيرة بعدن بمشروع تأهيل ورصف منطقة أبو دست ،

وحسب افادۃ الاستاذ خالد سيدو مدير عام مديرية صيرة بعدن بأن المتنفذ السبعه كانت لديه أوراق تثبت صرف الموقع له من قبل مكتب الأراضي ،واستطرد السيدو بان القانون لا يحق له أي يمتلك مثل هذه المنطقة الآثرية التي تتلاصق مع معلم تاريخي وآثري بارز في وهو قلعة صيرة ، ولفت السيدو الی انن أرتأينا كوننا من أبناء هذه المنطقة ، أن تبقى منطقة أبو دست منطقة آثرية وسياحية ومزاراً للسياح ومتنفساً للعائلات وأبناء البلد بشكل عام وعدن بشكل خاص”.

وأضاف السيدو : “قام مكتب الأراضي في عدن في العام 1996 بصرف منطقة أبو دست للتاجر (سبعة) بشكل مجاني وليس ملكية خاصة من حر ماله ، ولا نعلم سبب ذلك على وجه الدقة ، لكن ومنذ ذلك الحين وحتى اليوم لم يقم (سبعة) أي عمل في هذه المنطقة السياحية والآثرية والتي يفترض أن تبقى مزاراً ومتنفساً عاماً تفاخر بها عدن وأبناءها .

وأشار أنه : “وبعد أن بدأنا بمشروعنا وعملنا لإعادة تأهيل المنطقة ، تفاجئنا بقرار إداري من المحكمة الإدارية بوقف المشروع حتى يتم الفصل في القضية ، التي مازلنا متمسكين بها مع كافة أبناء عدن الشرفاء للدفاع عن معالم عدن الآثرية والتاريخية والسياحية والثقافية”.

وكشف الاستاذ خالد السيدو مدير عام مديرية صيرة بعدن في حوار مطول لـ “عدن تايم” ينشر على جزئين في الصحيفة ، عن معلومات وأسرار عديد من القضايا التي تهم المواطنين وخاصة أبناء وأهالي مديرية كريتر .

وقال السيدو في الجزء الأول من الحوار الذي نشر في عدد أمس الأربعاء من صحيفة عدن تايم أنه لا يحق للمتنفذ اليمني صالح سبعة أن يمتلك متنفس أبو دست بصيرة ، لافتاً أن ما تعانيه عدن بشكل عام وكريتر بشكل خاص يندرج تحت إطار “أزمة أخلاق”.

ودعا السيدو الجميع التكاثف والتعاضد والوقوف معنا في هذه القضية الهامة والتي لايحق لأي شخص ان يمتلك مثل هذه المنطقة الآثرية التي تتلاصق مع معلم تاريخي وآثري بارز في وهو قلعة صيرة باعتبار انها منطقة آثرية وتاريخية وملكية عامة للشعب ولايحق لاحدا تملكها وتسخيرها لمصالحه الشخصية … مطالبا ابناء وسكان المنطقة عدن للتعاون والوقوف مع السلطة المحلية بمديرية صيرة بعدن وعدم السماس بهذه المنطقة الآثرية والتاريخية التي عرفت به منذ العصور الازلية .

هذا وقد شهدت المنطقة وقفات إحتجاجية مؤخراً إحتجاجاً علی ادعاء احد المتنفذين ملكيته للمتنفس مطالبين بالدفاع عن منطقة المتنفس وعدم التفريط به باعتبارها ملكية عامة وللشعب ولايحق لاحدا تملكها وتسخيرها لمصالحه الشخصية .

شاهد أيضاً

مدير عام مديرية التواهي يتدخل بشكل مباشر ويشرف علي عملية توزيع الاغاثة للمستفيدين بعد شكاوى حول آلية التوزيع

Share this on WhatsApp  صحيفة عدن الخبر – خاص   تدخلت السلطلة المحلية في مديرية …