قيادات السلطة المحلية والعسكرية والأمنية والمقاومة تشارك في تشييع شهداء التفجير الإرهابي الذي استهدف القائد العقلة بالضالع

60

 

 

صحيفة عدن الخبر – خاص

الضالع / خاص

 

 

بموكب جنائزي مهيب تقدمته وكيل المحافظة لشؤون المديريات كمال عبيد حسين والعميد عبدالله مهدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي و قيادات السلطة المحلية والعسكرية والأمنية والمقاومة ومدراء عموم مديريات الضالع وقعطبة وجمع غفير من أبناء المحافظة في تشييع مهيب لثلاثة شهداء من مرافقي القائد العقلة الذين قضوا بالعملية الإرهابية الجبانة في تفجير عبوة ناسفة شديدة الانفجار استشهد خلالها ثلاثة خيرة المناضلين وجرح اثنين آخرين من ابطال اللواء ٣٣ مدرع في تفجير إرهابي استهدف العقيد طاهر العقلة قائد الكتيبة السابعة بجانب منزلة .

انطلق الموكب الجنائزي من مستشفى النصر وسط مدينة الضالع حاملين على أكتافهم ثلاثة شهداء في ساحة المستشفى وهم يرددون لا إله إلا الله محمد رسول الله والشهيد حبيب الله وسط سخط شعبي كبير جراء ما يحدث من قبل الجماعات الإرهابية والخارجين عن النظام والقانون والبلاطجة ، هذا ونقل الشهداء على متن سيارات الاسعاف التي رافقها موكب جنائزي بعشرات الحافلات والسيارات المدنية والعسكرية التي حملة المشيعين من مستشفى النصر بمدينة الضالع عاصمة المحافظة في موكب جنائزي واحد وصولا الى منطقة سناح التي ارتكب فيها المجرمون جريمتهم الدموية بحق الأبرياء ، وفي ساحة مبنى السلطة المحلية اقيمة الصلاه على ارواح الشهداء ، ثم انطلق موكب التشييع من سناح نحوا مسقط رأس الشهداء في ثلاثة مواكب في تشييع كل شهيدا الى مسقط رأسه في قرية العبارى بمنطقة حجر في مديرية الضالع ومنطقة حمر بمديرية قعطبة ومنطقة مريس في قعطبة وهناك و رية جثامين الشهداء كلام في مسقط رأسة ، و خيم على الموكب الجنائزي الحزن والأسا كما ندد المشيعين بالعملية الإرهابية والإجرامية التي وصفها المشيعين بعمل الجبناء والمجرمين مطالبين الجهات المختصة بسرعة التحرك في التحري وضبط الجناة والتحقيق معهم وكشف الجهات المتطرفة التي تقف وراء تلك العمليات الإرهابية التي تقتل النفس التي حرم الله قتلها وتعمل على زعزعة الأمن والاستقرار بالمحافظة خاصه والبلاد عامة.

وأدلى العقيد العقلة في تصريح خاص أقسم بان دماء الشهداء لم ولن تذهب هدرا ، كما دعاء الجهات الأمنية وذات العلاقة الى سرعة التحرك والكشف عن تلك العصابات الدموية وتقديمها للعدالة ، في الوقت نفسه طالب الجميع الى الليقضة ورص الصفوف ومساعدة الأجهزة الأمنية في الابلاغ عن المشتبهين في تنفيذ العملية والعمليات الإرهابية التي حدثت بالمحافظة وعن تحركاتها التي تشكل خطرا على الوضع العام .

مكتب إعلام محافظة _الضالع
٢ نوفمبر ٢٠١٨ م

 

قد يعجبك ايضا