مجلس الوزراء يناقش الأوضاع الأمنية والمستجدات العسكرية وإجراءات تعافي الاقتصاد

47

 

 

 

صحيفة عدن الخبر – متابعات

عقد مجلس الوزراء، اجتماعاً، اليوم الاثنين، برئاسة الدكتور معين عبدالملك في العاصمة المؤقتة عدن، لبحث الأوضاع الأمنية والمستجدات العسكرية، والإجراءات المتعلقة بالموازنة العامة للدولة والتعافي الاقتصادي، وتحسين وضع العملة المحلية أمام النقد الأجنبي.

وخلال الاجتماع أقر مجلس الوزراء حزمة من القرارات التي من شأنها تعافي الاقتصاد بما يساهم في استقرار الأوضاع المعيشية للمواطنين بناء على توجيهات فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية.

وأقر المجلس، تشكيل اللجنة العليا للموازنة العامة للدولة واللجنة الفنية، كما كلّف وزارة الشؤون القانونية بإعداد القرار وفقاً للقانون على أن تقوم اللجنة العليا للموازنة واللجنة الفنية بإعداد إطار الموازنة للعام 2019، وفقاً للمعطيات والمؤشرات المتاحة وخاصة في جانبي الموارد المتاحة والإنفاق الحتمي ومقدار العجز ومصادر تمويله.
كما أقر المجلس العمل بالقرار المتعلق بتعزيز تحصيل الموارد الضريبية والجمركية، الذي يلزم بتحصيل جميع الرسوم الجمركية والضريبية على جميع المشتقات النفطية المستوردة وفقا لأحكام الفانون، ولا يُسمح بخروجها من المنافذ إلا بعد دفع الضرائب والرسوم القرارية وبموجب بيانات جمركية صادرة من المنافذ الجمركية التي دخلت منها.

و أكد القرار على تحصيل الضرائب القرارية على المشتقات المنتجة من مصفاة مأرب وبموجب أحكام القرار، بالإضافة إلى إقرار تحصيل ضريبة القيمة المضافة بإجمالي 10% (5% مبيعات + 5% قيمة مضافة) على جميع الواردات الخاضعة للضريبة العامة في جميع المنافذ البرية والبحرية والجوية في المناطق المحررة.

 

 

قد يعجبك ايضا