أول فيديو للقصف الأمريكي على دمشق

69

عدن الخبر/ وكالان

 

 

أسفرت الهجمات الأمريكية على العاصمة السورية دمشق، عن إصابة منطقة برزة بدمشق ومبنى الأبحاث العلمية.

 

من جانبها قالت تريزا ماي رئيسة الوزراء البريطانية، إنه  لا بديل عن استخدام القوة العسكرية ضد النظام السوري.

 

من جانبه قال الرئيس الأميركي دومالد ترمب، صباح السبت، إن عملية عسكرية تجري حالياً بالتنسيق مع بريطانيا وفرنسا، مشيراً إلى أن هجوم #دوما الكيمياوي تصعيد خطير.

 

وأشار الرئيس الأميركي إلى أن العمليات الجارية جاءت بسبب فشل روسيا في منع الأسد من استخدام الكيمياوي.

 

وحذر الرئيس الأميركي روسيا وإيران بخصوص علاقاتهما بالنظام السوري.

 

وكانت شبكة “فوكس نيوز” نقلت، في الساعات الأولى من صباح السبت، عن مسؤول بالإدارة الأميركية قوله إن أميركا قررت ضرب #سوريا.

 

من جانبه، عدّل نائب الرئيس الأميركي مايك بنس برنامج زيارته لعاصمة البيرو.

 

وفي الأيام الماضية تناقش ترمب مع كبار مستشاريه العسكريين وتحدث إلى حليفتي بلاده، فرنسا وبريطانيا، من أجل اتخاذ قرار بشأن الإجراء الذي يجب اعتماده بعد الهجوم الكيمياوي المفترض في دوما السورية.

 

قد يعجبك ايضا