بدعم من الهلال الأحمر الإماراتي… وزير التربية والتعليم د. عبدالله لملس يدشن توزيع الزي المدرسي للطلاب

60

عدن الخبر/متابعات

دشن وزير التربية والتعليم الدكتور عبد الله سالم لملس صباح اليوم في مدرسة الشعب بمديرية البريقة في عدن توزيع الزي المدرسي للطلاب لأربع محافظات هي (عدن، لحج، أبين والضالع) بحضور محافظ محافظة عدن أحمد سالمين وبدعم من الهلال الأحمر الإماراتي.

في البدء رحب معاليه بالهلال الأحمر مشيدا بتوفيره الزي المدرسي للطلاب.. مؤكدا أن هذه المبادرة الإنسانية جاءت نتيجة للمعاناة التي بسببها اتخذنا قرار وزاري بتعليق الالتزام بالزي المدرسي حتى تتحسن الأوضاع المعيشية للمواطنين.

وأضاف الوزير لملس أننا اليوم وبعد عمل مشترك مع الهلال الأحمر الإماراتي ندشن توزيع الزي المدرسي ل 100 ألف طالب وطالبة .. مؤكدا أن البداية ستكون من محافظة عدن بواقع 20 ألف طالب وطالبة في ثماني مديريات (دار سعد ، البريقة، الشيخ عثمان، المنصورة، كريتر، التواهي والمعلا).

ومن جانبه قال طيب الشماسي نائب مدير الهلال الأحمر الإماراتي: انطلاقا من أهمية التعليم في البناء والتنمية على مستوى الأسرة والمجتمع والدولة، تولي دولة الامارات العربية المتحدة منذ الوهلة الأولى اهتماما كبيرا في سبيل إنجاح ودعم العملية التعليمية في اليمن ، ياتي ذلك تحقيقا لتوجيهات قيادتنا الرشيدة ممثلة بسيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد رئيس الدولة – حفظه الله – وسيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، وسيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد ال نهيان ولي عهد أبو ظبي، نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة، واستجابة لتوجيهات صاحب السمو حمدان بن زايد ممثل الحاكم منطقة الظفرة ورئيس هيئة الهلال الاحمر الاماراتي في توفير الزي المدرسي في المحافظات المحررة

وأضاف الطيب أننا اليوم وبعد عمل مشترك مع وزارة التربية والتعليم ممثلة بالدكتور عبدالله سالم لملس ندشن توزيع الزي المدرسي والحقيبة المدرسية ل 100 الف طالب وطالبة والبداية من محافظة عدن بواقع 20 الف طالب وطالبة في ثماني مديريات ويستهدف المشروع الفئات التي تم الاتفاق عليها مع وزارة التربية والتعليم ومكاتب التربية في محافظات عدن ولحج وابين والضالع المتمثلة في أبناء الاسر الفقيرة وابناء الشهداء والجرحى واليتامى والنازحين .

وأردف الطيب الشماسي: أن التعاون والتواصل بين الهلال الاحمر الإماراتي وقيادة وزارة التربية والتعليم مستمر ومثمر وليس وليد اللحظة، فالهلال بادر منذ التحرير بدعم وتنفيذ عدد من المشاريع والانشطة التي ساهمت في استئناف العملية التعليمية .

واختتم الشماسي مؤكدا أنه خلال الأيام القادمة ستكون هناك العديد من البرامج والأنشطة التي يكون الهلال عونا وسندا في سبيل انجاحها لتعزيز نجاح سير العملية التعليمية في عدن وعموم المحافظات اليمنية المحررة.

قد يعجبك ايضا