إدارة مستشفى النصر العام بالضالع توجه مناشدة عاجلة للمنظمات الدولية بعد رحيل أطباء بلا حدود

83

 

صحيفة عدن الخبر – خاص
الضالع / رائد علي شايف

 

وجهت إدارة مستشفى النصر العام بمحافظة الضالع مناشدة عاجلة إلى كل المنظمات الدولية العاملة في اليمن تقديم الدعم اللازم للمشفى الحكومي الوحيد لضمان استمرار تأدية مهامه في استقبال الحالات المرضية المتعددة من مختلف مديريات الضالع والمناطق المجاورة لها.

وقالت إدارة مستشفى النصر العام في مناشدتها التي بعثت بها عبر وسائل الإعلام أن هذه النداء يأتي عقب مغادرة منظمة أطباء بلا حدود للمحافظة مؤخرا، وإغلاق المنظمة لانشطتها الطبية بصورة نهائية وهو ما شكل خسارة كبيرة تمثلت بفقدان المواطن للخدمات الطبية الكبيرة التي كانت تدعمها المنظمه.

ووصف مدير عام مستشفى النصر العام الدكتور محمود علي حسن قرار مغادرة المنظمة الدولية بأنه جاء في ظروف استثنائية يمر بها المواطن تتمثل بارتفاع نسبة الفقر وغلاء الأسعار وتدهور العملة المحلية وانتشار الأمراض والأوبئة القاتلة التي تفتك بالمرضى كالاسهالات المائيه المعديه والحصبه والخناق وفقر الدم وسواء التغذيه المصاحبه بمضاعفات مرضيه متعددة، إلى جانب الحوادث الفجائية الطارئة كالاصابات النارية وحوادث الطرق المروريه وغيرها من الحالات الطارئه،بالاضافه إلى استمرار واحتدام المعارك في بعض مديريات المحافظة وما تخلفه من إصابات وجرحى يستقبلها مستشفى النصر العام بشكل يومي.

وحثت المناشدة التي وجهتها إدارة المستشفى كل المنظمات الدوليه ومراكز الإغاثة إلى تقديم الدعم اللازم ولو بتوفير المقومات الأساسية التي تمثل أهم أولويات استمرار العمل مثل توفير الأكسجين والمياه وتقديم التغذية للمرضى المرقدين في الأقسام الداخلية ودعم قسم الطوارئ الفجائية بالمستلزمات والأدوية الطبية، وتوفير أدوية العمليات الجراحية
وبعض المستلزمات الطبية لضمان سير إجراء العمليات الجراحية المختلفه.

ودعت المناشدة العاجلة المنظمات العاملة إلى مساعدة المستشفى في توفير وقود سيارات الإسعاف لنقل الحالات التي تطلب نقلها الى خارج المحافظة، إلى جانب دعم المحاجر الصحية المتواجدة بجانب المستشفى التي تستقبل حالات الامراض والاوبئه المعديه مثل” الكوليرا والحصبة الدفتيريا ،ناهيك عن حاجة المشفى الحكومي لمستلزمات مواد النظافة والمعقمات لضمان التحكم بالعدوى في جميع أقسام المستشفى المختلفة.

واعتبر الدكتور محمود علي حسن أن ما تضمنته المناشدة يعد بعضا من الاحتياجات والمتطلبات التي تأتي كاولوية ملحة تتطلب توفيرها بصوره عاجله لضمان سير العمل في المستشفى وتقديم الخدمات الطبيه على الوجه المطلوب،قائلا أنه يأمل أن تجد هذه المناشدة استجابة سريعة ونوعية تؤمن من خلالها توفير الاحتياجات العاجلة لإقسام المستشفى المختلفة.

قد يعجبك ايضا