عبداللـه امعــود يكـتب.. الشرعيه اليمنيه تخوض حربا وهي تعتبر بمثابة بيت العائله

63

 

صحيفة عدن الخبر – كتابات حرة

 

الشرعيه اليمنيه تخوض حربا وهي تعتبر بمثابة بيت العائله.

بمعنى أن لديها حرب يهمها كسبها ومعنى بيت العائله انها مجبره على قبول اي أحدا من أبنائها أتى إليها تائبا سواء لونه احمر اصفر اخضر جن عفاريت في نهاية الأمر مجبره بقبول اي شخصا من أفراد العائله أتى إليها.

لاتقارنو البيت الكبير بالغرف والتجزئة حاولو ان تعطو الأمور حقها.

اذا لم تقبل اي فردا من أفراد العائله اين تريدونه ان يذهب زحل صالحا كان ام طالح..

بخصوص الاخ ناصر السقاف الشاب كان يتبع السفاره وان لم يكن موظفا رسمي كان متعاقد او من هذا القبيل المهم يتم دخوله السفاره بترخيص تابعا لها.

السفاره إقامت مؤتمرا رسمي للمتحوث والهارب عن جماعة الحوثي عبدالسلام جابر والمعلن توبته.

المهم الاخ ناصر أقدم على فعل شئ لا مسؤل ولا يسمح له القانون فعل ذلك لأنه ليس في كافيتريا أو ماشابه ذلك الرجل في مقر دوله رسمي وفي مؤتمر رسمي.

ناصر قاتل ناصر قدم ناصر فعل مالم يفعله غيره من الناس في سبيل الوطن على العين والراس لكن ذلك لايعطيه الحق لفعل ما أقدم اليه في المؤتمر الصحفي ورشق عبدالسلام وان كان أكبر جزمه عبدالسلام لكن لكل مكان خصوصيات

انا هنا لا ابري جابر من ذنبه ولا اتهجم على ناصر واصتقصده إنما طرحت الذي أراه مناسب فيما حصل.

تسريح الاخ ناصر من عمله شي وارد ومتوقع أقدام السفاره عليه لانها هي من دعت إلى عقد المؤتمر وأشرفت عليه وفي مقرها..

فلا نعطي الأمور اكثر من حجمها ولا نهول اكثر من اللازم.

وجهة نظري.

#انتهى

#عبدالله امعود

قد يعجبك ايضا