لقاء واسع لمشائخ ابين لوضع الية صلح قبيلي ولملمة الصف لمدة خمس سنوات

87

عدن الخبر/متابعات 

تتضافر الجهود المبذولة لمساعي الخير والصلح القبلي بين ابناء قبائل ابين التاريخية لعقد عدة لقاءات متواصلة منذ تاريخ 10 نوفمبر 2018 وهو القاء الذي دعاء الية الشيخ وليد تلفضلي في عاصمة المحافظة زنجبار كما هناك جهود كبيرة للملمة الصف القبلي الابيني بين مشائخ وقيادات ووجهاء ومثقفي ابناء المحافظة.

وتأتي هذه الخطوة التي تعد الأولى في تاريخ المحافظة على الحفاظ بالنسيج الاجتماعي القبلي بين كافة اطياف المجتمع القبلي الابيني بمختلف اجناسه.

حيث بذل كلا من الشيخ اللواء أحمد البصر و الشيخ وليد الفضلي والعميد ناصر علي الجباري والشيخ علي حسين الشنيني و الشيخ حسين ناصر العوذلي والكثير من شرفاء المحافظة بالتواصل المتوازي بين مشائخ المحافظة ودعوتهم لفتح جسور التواصل والتعاون لوقف الثارات القبلية ووضع آلية لصلح قبيلي واسع النطاق لمدة خمس سنوات.

حيث لبت عدد كبير من القبائل بالمحافظة ومدت يد العون والمساعدة لتأسيس حصن منيع لتصالح والتسامح ولصلح القبلي الاول من نوعه ووقف الثارات .

هذا وقد احتضن منزل العميد ناصر الجباري اللقاء الثاني تلبية لدعوة الصلح القبلي والمضي به قدما جنبا إلى جنب كافة قبائل ال الشقي وآل الجلادي وآل الجريري من مديرية سباح ورصد وسرار بيافع محافظة أبين وكذلك قبائل ال بركان السيلة ومديرية مكيراس وآل النخعين ضلعة وآل علي بن محمد الصعيد وعدد كبير من قبائل ال فضل وآل العوذلي وآل باكازم وآل دثينة الذين أكدوا على الاستمرار في تلبية الصلح القبلي بين ابناء المحافظة ونشر ثقافة الوعي بين افراد قبائلهم وابناء محافظتهم .

في ختام إلقاء وقع الحاضرون على وثيقة الصلح الذي لقاء ترحيب رسمي وشعبي بين اوساط المجتمع بكافة اطياف ابناء المحافظة .

حضر اللقاء العميد خضر مزنبر والعميد فضل الطهشة والعقيد يوسف العاقل وعدد كبير من الشخصيات السياسية والاجتماعية والثقافية والقبلية.

قد يعجبك ايضا