رسالة رثاء من القاضي محمد محمود الجنيدي في وفاة أخيه القاضي جمال محمد عمر

96

 

صحيفة عدن الخبر – خاص

 

بسم الله الرحمن الرحيم

يبدو أن الزمن قد توقف وكأن أجزاء من الجسد تم إقتلاعها . إحساس لم يفارقني منذ الأمس وأحسبه شعور ينتاب من يفقد توأمآ لروحه ..

أحاول أكتب كلمات أجمع حروفها فتختفي ثم تعود مجرد خطوط لاتشبه الحروف . أعيد الكتابة مرة ومرات فتظهر رويدآ رويدآ مجتمعة ولكنها ليست كلمات تقرأ بل ملامح وجهك وأنت تبتسم كعادتك دائمآ ..

لا أدري ما أكتب . أردتها حروف جمعتها لوداعك . حروف مبللة بدموعي التي أصرت ولازالت إلا أن تشارك رثاءك . وأي رثاء هذا وأنا المعزي والمعزى والعزاء ..

أبا محمد . . لم يدر في خلدي إطلاقآ أن أكون لك مودعآ . فقد ظننت دائمآ أنك من سيقف متقبلآ عزائي برفقة ولدي المحسن وأختيه . لذلك عشت حياتي مطمئنآ وجودك معهم بعد ربي سبحانه وتعالى ..

لفراقك ياصديقي حزين، مهدود أنا . ومهموم . سأفتقد غيابك وأكمل ماتبقى من عمري وحيدآ .
وداعآ أخي أيها الحاضر الغائب . .
والسلام عليك حتى نلتقي . . وعد مني . . لعله قريب .

القاضي محمد محمود الجنيدي
رئيس محكمة أستئناف محافظة لحج

قد يعجبك ايضا