وقف أفراد نقطة أمنية فتحوا النار على أطقم قائد عسكري في تعز وإحالتهم للتحقيق

106

عدن الخبر/متابعات 

أعلنت قيادة اللواء 35 مدرع بتعز عن عقد اجتماع عاجل لمعالجة ما حدث من أخطاء فردية وفعل غير مسؤول، من قبل نقطة أمنية مشتركة بين قطاعي اللواء والأمن الخاص في مدخل مدينة النشمة بمديرية المعافر، وذلك بقيام أفراد النقطة بإطلاق النار صباح اليوم الأحد، على أطقم قائد اللواء 17 مشاة العميد ركن عبد الرحمن الشمساني والاشتباك مع مرافقيه.

و يضم الاجتماع كلا من العميد ركن عدنان الحمادي، والعميد ركن عبدالرحمن الشمساني، والعميد ركن جميل عقلان وبحضور وكيل المحافظة محمد عبدالعزيز الصنوي والعقيد فؤاد الشدادي وتم توقيف جميع أفراد النقطة وأحالتهم للتحقيق.

وأشارت قيادة اللواء في بيان لها إلى أن لجنة مشتركة شكلت من قطاعات ألوية الجيش باللواء 35 واللواء 17 وقطاع الأمن الخاص لمتابعة استكمال التحقيق ومعاقبتهم وفق القوانيين العسكرية.

وثمن الجميع الموقف المسؤول لقائد اللواء 17 مشاة وتعامله بحنكة عسكرية ومعالجة الموقف وإحالة أفراد النقطة إلى التحقيق.
وخرج الاجتماع وفق محضر برفع كافة النقاط الأمنية المستحدثة حسب قرار اللجنة الأمنية الموقع من رئيس اللجنة الأمنية وقيادة المحور ووكيل المحافظة للدفاع والأمن من منطقة هيجة العبد وحتى مدخل تعز، وتسليم النقاط من هيجة العبد وحتى نجد قسيم إلى قوات الأمن الخاص.

ووقع الجميع على محضر الاجتماع وأهاب بوسائل الإعلام وناشطي وسائل التواصل الاجتماعي، بالعمل على تعزيز التوافق المشترك بما يسهم في خدمة المنطقة ومحافظة تعز التي عانت قرابة 4 أعوام من حصار غاشم وإرهابي من قبل مليشيا الانقلاب الحوثية.

قد يعجبك ايضا