ألطفــي يكــتب.. سمحنا له يتخاوص.. دخل يرقص..

77

 

صحيفة عدن الخبر – كتابات حرة

 

سمحنا له يتخاوص.. دخل يرقص..

جاء يمد يد العون، وتارة يقول لإيقاف المد الايراني المجوسي، وتارة مناصرة للشعب ضد الانقلابيين، كلام بالصراحة مليان، ويمُز الرأس، لكن…..
لكن عندما نجد سفير، ومجرد سفير، حق هدرة ومجاملات، ونفاق بالعربي الفصيح، يتدخل في كل صغيرة وكبيرة في شؤون البلتد والعباد، وحيثما أمره سيده، يذهب، عندما نراه و كأنه الآمر الناهي، فتلك والله مهزلة، أتدرون لماذا…

عندما نتحدث في أي شان من شؤون بلادهم، وباصغر الأمور، يعتبرونه، تدخل في شأن سياسة بلادهم، وهذا خط امحر وليس احمر.

الكيل بمكيالين، ليس منصفاً، وليس منطقيا، نريد من أصحاب القرار في بلادي، أن يتحملوا المسؤولية، ويكونون قدها وقدود ولا يفحطو ويسيبوا الكراسي للرجال.

لا تتركوا الأمور تفلت من أيديكم، بترجعوا تندموا، والله، الرهان يكون على فرس أصيل.

لكن العيب ليس من اللي اجى، على أساس منقذ، العيب من اللي فك له الباب على مصراعيه، وكمان سلمه المفتاح، هيا وكيف….

اللي يريدوا دوله، لا تتوهموا انهم معكم، بل، سينفذون مايريدون، فهذه خطط سنين مش جلسة مقاهي.

ايش دخلنا انا ، الهدرة تحنب للواحد…
باي… انا مفحط.

الطفي

قد يعجبك ايضا