الهلال الأحمر الإماراتي يوفر المياه النظيفة لـ21 ألف مواطن بالساحل الغربي

84

 

صحيفة عدن الخبر – خاص

 

أفتتحت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مشروع توفير المياه النظيفة عبر تدشين بئري مياه في منطقتي الزهاري ويختل شمال مديرية المخا التابعة لمحافظة تعز ، يستفيد منهما اكثر من 21 ألف مواطن.

وطبقا لوكالة الأنباء الإماراتية “وام”، جاء تدشين البئرين بدعم من “الهيئة” ضمن مبادرة “سقيا الإمارات” وفي إطار مشروع حفر 23 بئرا ارتوازية تعمل بالطاقة الشمسية على امتداد الساحل الغربي لليمن بهدف الحفاظ على الصحة العامة والحد من انتشار الأمراض ومكافحة انتشار الكوليرا عبر توفير مياه نظيفة وخاصة للأطفال والنساء.

وحضر الافتتاح سعيد الكعبي مدير العمليات الإنسانية لدولة الإمارات في اليمن وسلطان عبد الله محمود مدير عام مديرية المخأ وعدد من المسؤولين اليمنيين وسط سعادة كبيرة من الأهالي الذين احتشدوا بموقع الافتتاح احتفاء بهذه المناسبة.

وأكد الكعبي أن افتتاح آبار المياه يأتي في إطار المشاريع التنموية والخدمية المقدمة من هيئة الهلال الأحمر الإماراتي للأشقاء في اليمن ضمن مشروع حفر عدد من الآبار على امتداد الساحل الغربي لليمن لتعزيز الكميات المنتجة من المياه الصالحة للشرب ما يسهم في دعم استقرار الأسر اليمنية في مواطنها والتخفيف من معاناتها جراء شح المياه الصالحة للشرب.

وأشار إلى أن عدد المستفيدين من هذا المشروع الحيوي أكثر من 21 ألف مواطن يمني في منطقتي الزهاري ويختل والقرى المحيطة بهما عبر توزيع عدد من الخزانات على مواقع مختلفة بما يضمن توفير المياه النظيفة للأسر اليمنية مجانا للتخفيف من وطأة معاناتهم جراء الظروف الإنسانية الراهنة.. مشيرا إلى أنه تم تزويد البئرين بمنظومة طاقة شمسية تتكون من 144 لوحا لتوليد الطاقة الكهربائية لضمان استمرار توفر المياه على مدار الساعة.

بدوره عبر مدير عام مديرية المخا عن شكره وامتنانه لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي على جهودها المستمرة في تنفيذ العديد من المشاريع الخدمية والتنموية لا سيما ما يتعلق بمشاريع تأهيل البنى التحتية في مديرية المخا والمناطق التابعة لها.. مشيرا إلى أن افتتاح بئري المياه يسهم بشكل كبير في التخفيف من حدة الظروف الإنسانية الصعبة التي تواجه السكان في منطقتي الزهاري ويختل والقرى المحيطة بها إضافة إلى الأثر الصحي الإيجابي على حياتهم.

قد يعجبك ايضا