7:27 صباحًا الأحد ,16 ديسمبر 2018

صحيفة سعودية تكشف عن خلافات منعت المليشيا من تعيين ممثل لها في مشاورات السويد

 

صحيفة عدن الخبر – صحف

 

 

تصاعدت الخلافات بين قيادات ميليشيا الحوثي الانقلابية  وتفاقم الشك بين القيادات المحسوبة على حزب المؤتمر الشعبي العام، إلى جانب تنامي الصراعات بين قيادات الميليشيات على الأموال والمناصب في مؤسسات الدولة الإدارية.

ولم تتوقف الخلافات عند المشرفين وقيادات الصفوف الثانية والثالثة داخل الجماعة المتمردة فحسب، بل وصلت إلى قيادات الصف الأول، وكان أشدها ضراوة، الخلاف  بين رئيس المجلس السياسي مهدي المشاط، ورئيس ما يسمى باللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي، حسب صحيفة الرياض السعودية، اليوم الأحد.

ووفق الصحيفة، بدأت الخلافات عندما أطاحت الميليشيات الحوثية بحكومة الدكتورعبد العزيز بن حبتور غير المعترف بها دولياً ولا محلياً، وشكلت حكومة ظل مصغرة تتبع رئيس ما يسمى بالمجلس السياسي مهدي المشاط، صهر زعيم الميليشيات، الذي عمل المشاط على تكبيل محمد علي الحوثي وتحجيم نفوذه،

وأصدر أوامره إلى كل الجهات وقيادات الحوثيين، برفض أي أوامر صادرة منه، ما استدعى تدخل رئيس ما يسمى باللجنة الثورية محمد الحوثي، الذي وجه بتشكيل حكومة ظل مصغرة لإدارة شؤون المناطق غير الخاضعة لإدارة الحكومة الشرعية. ويعتبر محمد علي الحوثي وجود المجلس السياسي انقلاباً على سلطته في اللجنة الثورية.

وفي وجود هذه الخلافات الحادة بين محمد الحوثي ومهدي المشاط، فشلت الميليشيات في تعيين ممثل لها في مشاورات السلام في السويد، حيث وصل مبعوث الأمم المتحدة مارتن غريفيث إلى اليمن، لبحث ترتيبات الجولة الجديدة من المشاورات التي ستستضيفها السويد مطلع ديسمبر(كانون الأول) المقبل.

 

شاهد أيضاً

قوات الجيش تحاصر مخبأ زعيم الحوثيين وتضع كهفه تحت مرمى نيرانها

Share this on WhatsApp  صحيفة عدن الخبر – صحف   قال قائد عسكري ، إن …