فريق ” مسام ” السعودي لنزع الألغام يفقد احد أعضائه في لغم حوثي بالبيضاء

72

 

صحيفة عدن الخبر – وكالات

 

فقد اليوم فريق المشروع السعودي لنزع الألغام في اليمن «مسام» واحدا من عناصره بسبب انفجار لغم غادر أثناء عملية النزع الميداني أودى بحياته.

وحسب المكتب الإعلامي لـ”مسام”، فان عضو الفريق العاشر في “مسام” عبدالله رسام عبدالله استشهد اثناء انفجار لغم فردي في موقع العمل بمديرية نعمان بمحافظة البيضاء.

وكان عبدالله رسام في مهمة مسح واستطلاع برفقة قائد الفريق ودليل من أبناء المنطقة حيث حدث الانفجار بواسطة لغم يعمل بالدواسة أدى الى استشهاده، اضافة الى جرح الدليل يحيى العواضي الذي يتلقى العلاج بمستشفى بيحان.

وأودت الألغام بحياة المئات من المواطنين وأحدثت تشوهات وبتراً لأطراف الآلاف من السكان، في وقت تعمل فيه قوات الجيش الوطني بدعم من قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة المملكة العربية السعودية على إزالة ما زرعه المتمردون.

وتعتبر زراعة الألغام إحدى الوسائل التي انتهجتها الميليشيا الانقلابية لمعاقبة الشعب اليمني وزيادة معاناته، وهي من الانتهاكات المحرّمة في القانون الدولي الإنساني والاتفاقيات المرتبطة به، ومنها اتفاقية أوتاوا.

وكان مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية قد اطلق المشروع السعودي الضخم لنزع الألغام في اليمن «مسام» لإنقاذ اليمن والشعب اليمني من حقد الحوثي.

يأتي هذا في الوقت الذي تعمل فيه قوات الجيش الوطني بدعم من قوات التحالف العربي على إزالة الألغام والعبوات الناسفة في المناطق المحررة، لا سيما في الساحل الغربي، حيث تكبد المتمردون هزائم متلاحقة.

 

قد يعجبك ايضا