6:01 صباحًا الأحد ,16 ديسمبر 2018

الخامس من ديسمبر  عيد القوى البحرية الجنوبية !!!

 

صحيفة عدن الخبر – مقالات

 

الخامس من ديسمبر  عيد القوى البحرية الجنوبية !!!

يصادف اليوم الذكرى الخامسة والأربعين لتأسيسها وبهذه المناسبة العزيزة على قلوبنا جميعآ نتقدم بأحر التهاني القلبية الى كل من شارك وعمل على تأسيس قوتنا البحريه .. اولئك الرجال الأشاوس الذين تحدوا الصعاب وأبحروا إلى ميون وسقطرى والمهرة وحضرموت وعملوا جاهدين على حماية مياهنا الإقليميه والشواطئ والجزر .. وغدآ سنحتفل بمرور ٤١ عامأ على تأسيس وبناء القوات البحرية التي كانت وستظل القوة التي تحمي الملاحة البحرية في باب المندب وخليج عدن وكذالك حماية الساحل البحري على طول ألفي ميل بحري كأطول ساحل بحري في منطقة الخليج .. كما كانت قواتنا البحريه تمتلك قوة ضاربة قادرة على حماية المياه الإقليمية والجزر كما قامت بعدة مناورات بحرية وتنفيذ الرمايات الصاروخية .. ونجحت نجاحآ منقطع النظير في تدمير الأهداف المعادية بفضل وجود كادرها المؤهل من الجندي الى القائد والذين تلقوا العلوم والمهارات القتالية والإعداد القتالي المتميز القادرين على قيادة القوات والتشكيلات القتالية والزوارق الصاروخية والسفن وسفن الإنزال وكاسحات الألغام ولواء الرادار والمراقبة والإشارة وكذالك لواء صواريخ الروبيج الذي بإمكانه تدمير الأهداف البحرية والأهداف البرية على بعد 70 كيلومترآ .. كما كانت توجد ألوية زوارق الصواريخ مزودة بأحدث الصواريخ القادرة على تحطيم الأهداف المعادية على بعد 40 كيلومترآ .. وكذالك زوارق صاروخية حديثة تعمل على تدمير الأهداف البحرية والأهداف البرية .. كما كانت توجد وحدات الدفاع الساحلي والتي تعمل بالرادار على مراقبة الملاحة البحرية في خليج عدن ومضيق باب المندب .. كما تعمل على رصد الأهداف المعادية ومراقبتها وعدم السماح لها بالاقتراب من حدودنا البحرية المتعارف عليها في قانون البحار  كما كانت توجد ألوية السطح والإنزال التي تعمل على تحميل الألوية المتنقلة بكامل عتادها وكذلك كانت السفينة الكبيرة تحمل أكثر من ١٦ دبابة أو برمائية وإنزالها في أي شاطئ في البحر التابع لموقعنا الجغرافي واليوم وبعد ٤١عامآ من النضال وإعداد الكادر حصلت مأساه تدمى  لها القلوب .. وأثناء الوحدة تم التدمير الممنهج للقوى البحرية وعدم تحديثها وإجبار منتسبيها وكوادرها للتقاعد القسري ..
إننا بهذه المناسبة الأليمة نحتفل بتأسيس القوى البحرية وليس لدينا أي سفينة أو زورق أو رادار أو نقطة مراقبة وأصبحت سيادتنا البحرية منتهكة ومخترقة ، وأصبحت مياهنا الإقليمية مقسمة إلى مربعات تبحر فيها سفن وزوارق حربية معادية وصديقة من مختلف بلدان العالم ولم نعرف أي شي عن هويتها لم يحصل ذلك في أي بلد
إننا اليوم ننظر الى قواتنا البحرية والقاعدة البحرية والمدرسة بحرقة وألم على ماحصل لها من تدمير واستمرار التقاعد القسري لكافه الكوادر المؤهلة وقادة السفن والزوارق وقيادات كتائب وألوية الصواريخ والدفاع الساحلي وألوية الكسح و ألوية القيادة والإمداد وكوادرها ومنتسبيها .. إننا نجدها فرصة عبر هذه الأسطر نتقدم بالتهاني القلبية الى قيادة وأفراد ومنتسبي القوى البحرية والدفاع الساحلي وخفرالسواحل وإلى قائد القوى البحرية والذي تم ترقيته وتعيينه رئيسآ لهيئة الأركان العامة ، وعبره نتطلع الى العودة لقراءة صفحات التاريخ المضيئة لقواتنا البحرية والعمل على عودة كوادرها ومنتسبيها وخاصة كوادر ومنتسبوا القوات القادرين على العطاء واستعادة مادمر .. وتأهيل وبناء المعهد البحري وتحويله الى كلية بحرية لتأهيل الشباب وتدريبهم والإعداد الكامل للقاعدة المادية وترميم المرفأ وورشة إصلاح السفن
وإعادة تاهيل وتجهيز الكتيبة الفنية و ترميم كل ما دمرته الحرب ..
كما نتطلع إلى إعادة التشكيلات االبحرية وكذلك لواء حماية ومراقبة الملاحة ( لواء المراقبة والإشارة ) الذي يعمل على تأمين الملاحة البحرية وحماية الشواطئ من ميون الى سقطرى والمهرة وعدم السماح للقرصنة والتهريب من وإلى القرن الافريقي وكذلك العمل على ضم قوات خفر السواحل إلى هذا اللواء للتعاون في حماية وتأمين الساحل البحري
كما نتقدم بالتهاني القلبية إلى فخامة رئيس الجمهوريه المشير / عبدربه منصور هادي حفظه الله بمناسبة الذكرى ال 51 لاستقلال الجنوب والذكرى ال 45 لتأسيس القوات البحرية .. وبهذه المناسبه نناشد فخامتكم في إصدار قرار بعودة كل منتسبيها وكوادرها الذين فرض عليهم التقاعد القسري في الوقت الذي لديهم القدرة على تنفيذ المهام البحرية وتأهيل الشباب الجدد وودعمها ورفدها بالآليات والزوارق والسفن وإعادة بنائها على أسس وطنية ، لتتمكن من القيام بدورها في حماية المياه الإقليمية والشواطئ والجزر وفقآ للظروف المتاحة كونها تعتبر أهم صنف من صنوف القوات المسلحة الباسلة في بلادنا .. المجد للشعب والخلود للشهداء والثورة مستمرة حتى تحقيق كامل الأهداف القريبة والبعيدة  التي سقط من أجلها خيرة الرجال
أخوكم/ عميد ركن بحري متقاعد قسرآ من الاكاديميه الى المنزل / عبدالكريم حسن مساعد الجعوف وكل عام والجميع بخير .. وأن يعم السلام ربوع الوطن ووقف نزيف الدم والحل العادل لمشكلات الوطن  ..

عميد بحري/ عبدالكريم حسن مساعد الجعوف. .. ************************

شاهد أيضاً

ضـياء سـروري تكـتب.. عجـبي..!

Share this on WhatsApp  صحيفة عدن الخبر – مقالات   عجبي على خطب وبيانات رنانة …