نعمــة الســيلي تكـتب.. ماهكذا تورد الأبل ياأبو اليمامة

1٬157

 

صحيفة عدن الخبر – كتابات حرة

 

ماهكذا تورد الأبل ياأبو اليمامة

أعرف صاحب السيارة شخصيا أسمه رفيق عبدالله سالم قبيح تعرض لحادث مروري من قبل طقم من الأطقم المدججة بالسلاح التي كانت مرافقة لأبو اليمامة بعد خروجه من مصافي عدن
مواطن من أبناء الخيسة شاءت الأقدار أن تضعه في هذا الموقف ليكون شاهد على العنجهية والهمجية التي تصرف بها ابو اليمامة وجعل نفسه فوق الجميع وأدعى في الأخير أنها محاولة أغتيال
أن هذه التصرفات لا تنم الا على شطحات وتعالي وغرور وعنهجية وبلطجة واستخدام للقوة من قبل من كنا نتوقع أنهم حماة للوطن وأن المواطن سيشعر أنه قد توفر له الأمن والأمان
ياهؤلاء ممارساتكم المنافية للأخلاق والقيم الإنسانية الخارجة عن القانون ماهي إلا أنعكاس على أفلاس أخلاقي وهذا يعزز القناعات عند أبناء عدن بأنه لا فائدة ترجى منكم في أعادة الأمن والأمان لعدن وأحداث تغيير أيجابي في المؤسسات التي توفر الأمن والآمان والعدالة في سلطة القضاء تضمن لهم الحق في الحياة الكريمة والعزة وتوفر لهم السكينة والهدوء
طالما وان مثل هذه الممارسات هي المتسيدة من قبلكم وكأنكم مليشيات تعمل خارج أطار القانون
نصيحة لكم يامن تتصرفون بصفتكم الأمر والناهي وغيركم يجب أن يكون خاضع ومستكين حتى يأمن سلامته وسلامة أفراد أسرته تحت ذريعة أنكم من حرر عدن
خسئتم فأبناء الخيسة قد تقدموا الصفوف مع أخوانهم الأخرين من أبناء البريقة وكانوا أوائل المدافعين وحائط الصد المتين لجبهة عمران والشريط الساحلي لمديرية البريقة وقدموا أكثر من 35 شهيد وعدد من الجرحى وأول شهيد في تحرير عدن كان من أبناء الخيسة أسمه أكيد صالح عوض سقط في في جبهة عمران التي كانت جبهة المواجهة الأولى
ولو كان الشهيد د .جعفر على قيد الحياة لأكد صحة ذلك لأنه كان من هذه المديرية مع قوات التحالف وأبنائها يدير معركة تحرير عدن وكانت قوارب أبناء الخيسة هي من تتولى نقلهم والحماية لهم
فلا تدعوا أنكم أصحاب الحق وتجيزوا لأنفسكم ممارسات وسلوكيات البطش والجبروت وتبخسوا الأخرين حقهم
هذه هي الطريقة التي سحبت من تحتكم البساط وأفقدتكم أحترام الغالبية العظمى من أبناء عدن
أتقوا الله وأعلموا أن الظلم ظلمات يوم القيامة
وأذا أعتقدتكم بأن تزوير الحقائق وسيلة لتحسين صوركم
فنقول لكم أن حبل الكذب قصير
وأن الله يرى
نعمة علي أحمد السيلي

قد يعجبك ايضا