وسجل صلاح هدف التقدم الثاني للريدز في الدقيقة 72، ليعزز صدارته بقائمة هدافي البريميرليغ، برصيد 31 هدفا.

ورفع النجم المصري رصيده التهديفي إلى 41 في جميع المسابقات، ليتمكن بذلك من تحطيم الرقم المسجل باسم أسطورة ليفربول راش، الذي سجل 40 هدفا في جميع المسابقات خلال موسم 1986-1987.

وبات في رصيد صلاح 31 هدفا في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم، ليعادل الرقم القياسي المسجل في الدوري خلال موسم من 38 مباراة، والذي يتشاركه الأوروغوياني لويس سواريز، لاعب برشلونة الإسباني حاليا وليفربول سابقا (حققه في موسم 2013-2014)، والبرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد الإسباني حاليا ومانشستر يونايتد سابقا (2007-2008)، وألن شيرر مع بلاكبيرن روفرز (1995-1996).

كما عادل صلاح الرقم القياسي للاعب ليفربول السابق راش، بتسجيله هدفا على الأقل في 32 مباراة في موسم واحد.

وعزز صلاح، أحد أبرز المرشحين لنيل جائزة أفضل لاعب في الدوري التي تمنحها رابطة اللاعبين المحترفين غدا الأحد، رصيده في صدارة ترتيب هدافي الدوري، بفارق خمسة أهداف عن مهاجم توتنهام هاري كاين.

وانتهت المبارة، التي أجريت على ملعب ذا هاوثورنس، بالتعادل الإيجابي 2-2. وسجل داني إنجز ومحمد صلاح هدفي ليفربول، فيما جاء هدفا الفريق المضيف من أقدام جاك ليفرمور وخوسيه سولومون روندون.

وبات رصيد ليفربول 71 نقطة بالمركز الثالث، فيما يقبع وست بروميتش ألبيون في آخر سلم الترتيب بـ25 نقطة.