وقفة احتجاجية بالمعاشيق تطالب أمن عدن إطلاق سراح خطيب مسجد الذهيبي نضال باحويرث

35

 

عدن الخبر/ متابعات

 

نفذ العشرات من أبناء عدن عصر اليوم الأحد وقفة احتجاجية ضد الإجراءات التعسفية لإدارة أمن عدن ببوابة قصر المعاشيق بالعاصمة المؤقتة عدن وذلك جراء مواصلة الإخفاء القسري للمختطف الشيخ نضال باحويرث خطيب مسجد الذهيبي.

وفي الوقفة ؛ طالبت الوقفة الأجهزة الأمنية بسرعة إطلاق سراح المختطف باحويرث والكشف عن مصيره _فضلاً_ عن تمكنه من توكيل محامٍ له للدفاع عن نفسه وفق القوانين المتعارف عليها.

 كما طالبت الوقفة من خلال الكلمة الصادرة عن الوقفة ؛ مطالبة رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة ووزيري الداخلية والأوقاف بسرعة التدخل لإطلاق سراح المختطف باحويرث والسماح لأسرته بمقابلته ومعرفة مكان احتجازه و لمحاميه بالتواصل مع مؤكله ووقف الأعمال والتحريض التي تطال أئمة وخطباء عدن.

من جانبه ؛ قالت أسرة المختطف بالوقفة الاحتجاجية على لسان عمر باحويرث ‘‘شقيق المختطف’’ أننا إذ ننتهز الفرصة بمطالبة رئيس الحكومة أحمد عبيد بن دغر بالتوجه بإطلاق سراح نضال باحويرث الذي لم يقترف ذنباً والكشف عن مصيره وبقية المخفيين في دهاليز المعتقلات وغياهب السجون.

وحمل المشاركون لفتات منددة باختطاف الشيخ نضال محملين أجهزة أمن عدن وقوات مكافحة الإرهاب التابعة لأمن عدن بتحمل مسؤوليتها جرى مواصلة إخفاءه منذ الـ”27″ مارس /آذار الماضي وهو في طريقه إلى المسجد لأداء صلاة العصر في حين لم توجه له أي تهمة حتى الآن ناهيك عن عرضه على النيابة العامة.

وتخللت الوقفة الخامسة على التوالي تسلم الحكومة البيان الصادر عن الوقفة وصوراً لعدد من المخفيين في حين شاركت أسرة المختطف زكريا أحمد قاسم في الوقفة كما هو الحال لأسر المخفيين والذين قدموا من عدد من المديريات.

قد يعجبك ايضا