لأول مرة/ أهالي حي سكني بعدن يتقدمون للقضاء والمحاكم لحماية حديقة أطفال يحاول متنفذون البسط عليها..وأطفال الحي ينفذون وقفة احتجاجية

69

 

عدن الخبر/ متابعات

نقلا عن / الوطن العدنية

 

في قضية تعد الأولى من نوعها في العاصمة عدن خاصة واليمن بشكل عام وبادرة لم يشهد لها مثيل قام أهالي أحد أحياء العاصمة عدن بالتقدم للقضاء للدفاع والمطالبة بحماية حقوق عامة حاول متنفذين البسط عليها.

حيث تقدم أهالي حي وديع حداد بمديرية المنصورة إلى محكمة المنصورة وتوكيل محامي للدفاع وحماية متنفس مخصص كحديقة لأطفال الحي يحاول متنفذون البسط عليه.

وبحسب المحامي “علي عايض” محامي المدعيين (أهالي حي وديع حداد) بمديرية المنصورة الذي أوضح أن هذه القضية هي الأولى من نوعها في العاصمة عدن بشكل خاص واليمن بشكل عام حيث يتقدم أهالي منطقة إلى القضاء والمحاكم للدفاع والمطالبة بحماية حقوق عامة في بادرة لم يشهد لها مثيلا من قبل.

مضيفا أنهم تقدموا بدعوى قضائية في محكمة المنصورة إيمانا بعدالة القضاء ونزاهته وان عدالة القضاء وتمسكهم بالقانون هو الطريق الوحيد لحماية حقوقنا وحقوق الأطفال واجيال المستقبل ، مؤكدا بأن أهالي منطقة وديع حداد متمسكين بالقضاء ولجؤهم إليه هو إيمانا منهم بعدالته لحماية حقوق أطفالهم ..مشيرا إلى ان مسألة البسط على المتنفسات وحدائق الأطفال تحت أي مسمى كان شيء خطير وغير قانوني ولن نقبل به إذا كان يسبب ضررا للغير ووفقا للقاعدة القانونية الضرر يجب ان يزال ودرء المفاسد مقدم على جلب المصالح إذا تتعارض وطالما وان هناك ضرر يجب ان يزال هذا الضرر وحتى وان كان هذا التصرف صادر عن جهة حكومية وإيماننا بالقضاء وعدالته كبيرة جدا بأنه سينصف هؤلاء الأطفال وحماية حقوقهم.

وقال أحد أهالي الحي لل”الوطن العدنية” أن الأرضية في المخطط الرسمي للمنطقة هي عبارة عن متنفس حديقة للأطفال يحمل رقم 17 في مخطط الوحدة السكنية وتم صرفها لمتنفذ يدعى “عبدالله البشيري” ، مضيفا أنهم قاموا باستخراج أمر من محافظ عدن في العام 2013 يقضي بأن هذه الأرضية يجب ان تبقى متنفس وحديقة للأطفال ووجه المحافظ أيضًا رسالة إلى هيئة الأراضي بعدم التصرف بأرضية المتنفس وأن هذه المساحة يجب ان تبقى كحديقة لأطفال وأهالي الحي وإلغاء أي بناء آخر غير المتنفس ولكن للأسف تم صرفها لمتنفذ…!!

وتابع بالقول “ولكن المتنفذ في تحدي واضح لأهالي الحي واستفزازهم قام بحفر المساحة التي كانت ملعب لأطفال الحي بشكل مفاجئ ليشرع بأعمال البناء ولكن أهالي الحي اوقفوه وقاموا بردم اجزاء مما تم حفره من قبل المتنفذ الذي حول مساحة خاصة بالأطفال وفيها ملعب خاص بهم إلى حفرة تشكل خطر على الأطفال واهالي الحي..مضيفا أنهم حاليا يتابعون في المحكمة لإعادة الحق بإعادة أرضية المتنفس إلى ملعب خاص بالأطفال ، مؤكدا بأن هذا هو مطلب كافة أهالي الحي ولن يتنازلوا عنه مهما كانت التحديات.

وفي سياق متصل نفذ صباح اليوم أطفال وذوي أهالي منطقة وديع حداد بالمنصورة وقفة احتجاجية للمطالبة بوقف عملية البسط الذي تعرض لها متنفس وحديقة حي وديع حداد.

ونفذت الوقفة الاحتجاجية أمام أرضية المتنفس العام بحي وديع حداد بالمنصورة .

وقال الأطفال المشاركون في الوقفة وذويهم ان مساحة عامة تم البسط عليها وكانت مخصصة كملعب للاطفال وحديقة في الحي.

وطالب المحتجون السلطات بالعاصمة عدن بالتدخل لوقف أعمال البسط هذه.

الجدير ذكره ان العاصمة عدن شهدت مؤخرا الكثير من أعمال البسط التي طالت الأراضي الخاصة والعامة.

قد يعجبك ايضا