قبل مباراة مانشستر يونايتد وآرسنال.. مورينيو نادم على تعليقاته السيئة ضد فينغر

54

 

عدن الخبر/ وكالات

 

أكد البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد أنه يشعر بالندم للكلمات السيئة التي طبعت علاقته مع الفرنسي آرسين فينغر مدرب آرسنال طيلة مسيرتهما، مؤكدًا أن الأمور كانت ستكون أفضل دونها.

وقال مورينيو، الذي يستعد لاستقبال غريمه التقليدي لآخر مرة في أولد ترافورد قبل رحيله عن آرسنال: “أعتقد أنه نعم هناك ندم وهو كذلك نادم، بعض الكلمات والإشارات وهي أمور صغيرة كان لا يجب أن تحدث، أشعر أننا أفضل حاليًا دونها.”

وطالب مورينيو جماهير يونايتد باستقبال جيد للمدرب الفرنسي، وقال: ” أتمنى أن يستقبلوه بشكل جيد، إن كان غير ممكن ألا يكون الاستقبال سيئًا.”

وأضاف المدرب البرتغالي: “جماهير يونايتد عليها أن تعرف أن الصراع حتى 2004 كان محصورًا بين آرسنال فينغر ويونايتد فيرغيسون، وهو ما سمح للفريق بالتطور والتقدم للأمام.”

واعترف مورينيو أنه يعتقد أن ألد الأعداء هم أكبر الأصدقاء، وقال: “لعبت أمامه لقاءات كبيرة خصوصًا في الملعب القديم هايبري، حدثت بيننا مشاكل كبيرة، لكن شكرًا جزيلًا له، فشخصيًا أعتقد أن ألد أعدائي هم أكبر أصدقائي، يدفعونني دائمًا للتطور والتقدم وبذل أقصى الجهد .”

وكان مورينيو قد دخل بالسابق في مشادات كبيرة مع المدرب الفرنسي، وسخر منه حيث اعتبره متخصص في الفشل.

قد يعجبك ايضا