حزام أبيـن ينظم فعالية تأبيـن للشهيد القائد فهد غرامة

95

صحيفة عدن الخبر-متابعات

 

بدعم من قيادة التحالف العربي ومكتب الدعم والاسناد، شهدت قاعة اللؤلؤة بابين صباح اليوم الأحد ١٠مارس ٢٠١٩م حفل تأبين الشهيد القائد فهد غرامة نائب قائد الحزام الأمني بمحافظة ابين والذي طالته أيادي الغدر والخيانة في مدينة إنماء بمحافظة عدن منتصف شهر ديسمبر من العام الماضي .

وفي الحفل الذي حضره عدد من قيادات ومدراء الدعم والإسناد وقيادات مدنية وعسكرية وأمنية وشخصيات سياسية واجتماعية, القيت عدد من الكلمات والقصائد الشعرية حيث تطرقت جميعها إلى حياة ومآثر الشهيد القائد فهد غرامة البطولية ومناقبه خلال فترة حياته ومشاركته في محاربة العناصر الإرهابية والمليشيات الحوثية وما حققه مع رفقاءه من انتصارات.

والقاء والد الشهيد حسين غرامة كلمة تطرق فيها الى حياة الشهيد ومعاملته لاقربائه، مشيرا الى حسن الخلق الذي كان يتمتع به الشهيد وهو ماجعله محل ثقة واحترام عند كل من عرفه،شاكرا في نفس الوقت كل من واساهم في مصابهم الجلل والوقوف الى جانبهم في تجاوز محنتهم،من قيادات التحالف العربي وقيادات الدعم والإسناد وشخصيات سياسية واجتماعية في الداخل والخارج.

العميد “منير اليافعي” أبو اليمامة قائد اللواء الأول دعم وإسناد القاء كلمة ألوية الدعم والاحزمة والنخب ،نقل من خلالها احر التعازي وعظيم المواساة إلى أسرة الشهيد فهد غرامة وإلى كل أصدقائه ومحبيه ،معتبرا استشهاده خسارة فادحة وعظيمة ليس على أسرته فقط بل على كافة أبناء الشعب والوطن.

وتحدث “أبو اليمامة “عن الدور البطولي للشهيد وعن دور أسرة غرامة وتاريخها النضالي قائلا فهد غرامة من أسرة عريقة قدمت العديد من الشهداء في سبيل إعلاء كلمة الحق ودحر الباطل المتمثل بقوى الشر والارهاب ،مضيفا بأنه كان له شرف المشاركة مع قوات الحزام الأمني بابين ومع الشهيد غرامة في محاربة الارهاب في الكثير من مديريات المحافظة واستطاعوا من هزيمتها وطردها من المناطق التي كانت تعد معاقل رئيسية .

وتوعد أبو اليمامة عناصر الشر والإرهاب بالثأر لدم الشهيد القائد فهد غرامة وكل شهداء الجنوب الأبطال التي روت دمائهم الزكية أرض الجنوب الطاهرة خلال معركتهم مع هذه الفئة الضالة ،موضحا بان معركة وادي عومران الأخيرة مع التنظيمات الإرهابية والتي حققت فيها قوات الدعم والاسناد والحزام الأمني بابين انتصارات ساحقة ، اتت انتقاما لدماء الشهداء ،مؤكدا بأنه سيتم ملاحقة الإرهابيين إلى جحورها والقضاء عليهم مهما كان الثمن.

داعيا أبناء الجنوب من أكبر مسؤول إلى أصغر جندي وموظف برص الصفوف ونبذ العنصرية والمناطقية، لأن الجميع مستهدف ولن يستثنى أحد من قبل الإرهابيين والنخب السياسية في الشمال الداعمة لهم وخاصة جماعة الإخوان ،متذكرا حادثة منصة العند التي تم فيها استهداف كبير مسؤولين الدولة من الجنوبين وأهدافها القضاء على الكوادر الجنوبية.

وثمن أبو اليمامة الدعم الذي قدمته دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة للمحافظات الجنوبية المحررة وإرساء دعائم الأمن والاستقرار فيها

وفي نهاية الحفل قدمت قيادة الحزام الأمني بابين دروع الوفاء لأسر الشهداء فهد غرامة ، هود صالح، محمد الناخبي.

حضر التأبين عدد مدراء وقيادات الدعم والاسناد،بينهم نبيل شيخ مدير دائرة القوى البشرية والشيخ عرفات ابو عبدالله مدير دائرة التوجيه المعنوي، ووسيم العمري مدير دائرة الإمداد والتموين،وماحد الطويل مدير دائرة الشؤون القانوينة،وعددا من قادة ألوية وكتائب الدعم والإسناد، وممثلين عن النخبة الشبوانية، وقيادات من المجلس الانتقالي الجنوبي ،ومسؤولي السلطة المحلية بابين وقيادات عسكرية وأمنية رفيعة وجمع غفير من محبي وأصدقاء الشهيد.

القسم الإعلامي بدائرة التوجيه المعنوي لدى ألوية الدعم والاسناد.
١٠مارس ٢٠١٩م

قد يعجبك ايضا