قـصـة مـثـل عـربي: *ده أحـنـا دافـنـيـنـه سـوا*

#الـثـقـافـيـة_الـجـنـوبـيـة

139

 

 

صحيفة عدن الخبر – الـثـقـافـيـة_الـجـنـوبـيـة

 

#الـثـقـافـيـة_الـجـنـوبـيـة

*قـصـة مـثـل عـربي:
” ده أحـنـا دافـنـيـنـه سـوا ” 😳😳😳😳😳😳

✍ الكل تقريباً سمع المثل الشعبى العربي المصري (ده أحـنـا دافـنـيـنـه سـوا ) ولكن قد يكون هناك من لايعرف قصة هذا المثل ..

*للأمثال الشعبية سحرها ومنطقها الخاص ، والتي يستخدمها المصريون في مختلف المواقف الحياتية ، ومن الأمثال التي دائماً
ما يرددها الناس « ده احـنـا دافـنـيـنـه سـوا»..

*يتردد هذا المثل بإستمرار على الشخص الناصح الذي يتباهى بذكائه دائمًا، واتفق الكثيرون أن هناك قصة شيقة وراء هذا المثل وأبطالها صـديـقـان وحـمـار ..

*وهي أن شخصين كان لديـهمـا حمارٌ يعتمدان عليه في تمشية أمورهما المعيشية ونقل البضائع من قرية إلى أخرى ، وأحباه حتى صار كأخ لهما يأكلان معه وينام جنبهما وأعطياه أسماً للتحبب هو أبو الصبر ..

✍ وفي أحد الايام وأثناء سفرهما في الصحراء سقط الحمار ، حزن الأخوين على الحمار حزناً شديداً ودفناه بشكل لائق وجلسا يبكيان على قبره بكاء مريراً ، وكان كل من يمر يلاحظ هذا يحزن عليهما ويسألهما عن المرحوم فيجيبناه بأنه المرحوم أبو الصبر ، حيث كان رمزاً للصبر والإرادة ورفع الهموم ، وهو يقضي الحوائج لأصحابها ، ويرفع الأثقال ويوصل البعيد والقريب ، فأعتقد الناس أنهما يتحدثان عن شيخ جليل أو عبد صالح فيشاركونهم البكاء ، وصار البعض يتبرع ببعض المال لهما ..

✍ مرت الأيام وبدأ الصديقان في التفكير حول كيفية أستغلال الموقف ، فوضعا خيمة على مكان دفن الحمار وزادت التبرعات والرزق ، فبنيا حجرة مكان الخيمة والناس تزور الموقع وتقرأ الفاتحة على العبد الصالح الجليل أبو الصبر ، وصار الموقع مزاراً يقصده الناس من مختلف الأماكن ، وصار لمزار أبو الصبر كرامات ومعجزات يتحدث عنها الجميع ، فهو يفك السحر ويزوج العانس ويغني الفقير ويشفى المريض وكل المشاكل التي لاحل لها ، فيأتى الزوار ويقدمون النذور والتبرعات طمعاً في أن يفك الولي الصالح عقدتهم ، وأصبح «أبو الصبر» أحد مشاهير القرية ..

*وأغتنى الأخوين وصارا يجمعان الأموال التي تبرع بها الناس السذج ويتقاسمانها بينهما ، وفي يوم أختلف الأخوان على تقسيم المال فغضب أحدهما وأرتجف
فحلف أحدهما بروح أبو الصبر ، وهدد صديقة بلعنة الشيخ الصالح وقال:
والله سأطلب من أبو الصبر (مشيرا إلى القبر ) أن ينتقم منك ويريك غضبه ويسترجع حقي ..

*ضحك أخوه وقال: أي شيخ صالح يا أخي أنسيت الحمار ..!؟
ده أحـنـا دافـنـيـنـه سوا ..
✍ بعدها أصبح المثل متداولاً جيل بعد جيل حتى اليوم 🤔🤔

#الـثـقـافـيـة_الـجـنـوبـيـة
#القاضي_أنيـس_جمعـان

https://www.facebook.com/groups/661928537281533/permalink/1377045009103212/

قد يعجبك ايضا