نائب رئيس المكتب السياسي للحراك الثوري الاستاذ مدرم ابو سراج يلتقي مدير مكتب المبعوث الأممي لليمن في عدن

126

 

صحيفة عدن الخبر – خاص 

 

التقى نائب رئيس المكتب السياسي لمجلس الحراك الثوري الاستاذ مدرم ابو سراج ظهر اليوم وللمرة الثانية خلال ايام بالاستاذ مروان علي مدير الدائرة السياسية مدير مكتب المبعوث الأممي لليمن في العاصمة عدن .

وتناول اللقاء عددا من القضايا المتعلقة بالاوضاع الداخلية على الساحة الجنوبية ومستجدات الحرب وتداعياتها الخطيرة على كافة المستويات .

كما بحث اللقاء سبل تعزيز الوحدة الوطنية والصف الجنوبي وإجراء حوارات جادة بين جميع المكونات الرئيسيه على الساحة الجنوبية وذلك للتوصل إلى رؤية مشتركة تفضي إلى مشاركة جنوبية فاعلة بفريق جنوبي موحد في المحادثات المقبلة لتسوية الأزمة اليمنية وانهاء الحرب التي أصبح وقفها يشكل مطلبا انسانيا ملحا .

وكان الاستاذ مدرم ابو سراج نائب رئيس المكتب السياسي للحراك الثوري قد قدم شرحا مفصلا للأوضاع الراهنة التي تشهدها محافظة المهرة جراء العدوان السعودي الذي تتعرض له المحافظة ومقاومة أهالي المهرة بقوة الحشود العسكرية الضخمة التي استقدمتها السعودية لفرض سيطرتها على الأرض بالقوة المسلحة واستخدامها القوة المفرطة في قمع الاحتجاجات الشعبية العارمة .

وأكد أبو سراج أن السعودية بتدخلها العسكري السافر في المهرة قد فتحت بؤرة جديدة وخطيرة للصراع المسلح وللتصعيد العسكري في محافظة كانت بعيدة عن مواقع الحرب بالاف الكيلومترات وظلت محافظة ٱمنة وفي منأى عن الصراع طيلة سنوات الحرب واعتبر التواجد العسكري للقوات السعودية احتلالا غاشما يهدد السلم المحلي والإقليمي والدولي ويدخل المنطقة في أتون حرب شاملة .

ودعا المبعوث الأممي لليمن السيد مارتن غريفيت إلى ممارسة الضغط على التحالف لوقف امتداد الحرب إلى المحافظات البعيدة والتي من شأن اتساعها أن يطيل الحرب ويصل مداها إلى البحر العربي بعد أن كانت محصورة على البحر الاحمر وخليج عدن .

وأكد أبو سراج حرص الزعيم حسن باعوم رئيس مجلس الحراك الثوري قائد الثورة على رص الصفوف وتعزيز الوحدة الوطنية بما يحقق التوافق والوئام داخل الساحة الجنوبية .

وكان مدير مكتب المبعوث الأممي لليمن السيد مروان علي قد أكد خلال اللقاء اهتمام الأمم المتحدة بوقف الحرب التي شكلت أسوأ كارثة إنسانية وبات وقفها في هذه المرحلة مطلبا انسانيا عاجلا يحظى بتأييد اممي واسع ، مشيرا بأن المبعوث الأممي لليمن السيد مارتن جريفيت يبذل جهودا متواصلة للضغط على أطراف الصراع لوقف الحرب وعدم امتدادها الى المحافظات الأخرى .

كما أكد السيد مروان علي بأن المبعوث الأممي يحرص على مشاركة جنوبية فاعلة في المحادثات القادمة بشأن الأزمة اليمنية وهو ما يستدعي بذل مزيد من الجهد من أجل حوار بناء وجاد بين المكونات السياسية الجنوبية للتوافق على فريق جنوبي موحد يشارك بالمفاوضات المقبلة .

حضر اللقاء الأخوة محمد دمبع النخعي عضو المكتب السياسي رئيس الحركة الشبابية والطلابية في محافظة أبين وعمر الطلي عضو المكتب السياسي رئيس مجلس الحراك الثوري بالعاصمة عدن والأخوة بليغ ذيبان وانيس عباد وفؤاد قائد علي أعضاء الهيئة المركزية لمجلس الحراك الثوري واليانا اوفشيفا مسؤولة الشؤون السياسية في إدارة المكتب الأممي في عدن .

________

 

قد يعجبك ايضا